الكاظمي: الموصل ستكون معبرًا مهمًا للبضائع

الكاظمي: الموصل ستكون معبرًا مهمًا للبضائع

بغداد/ المدى

أكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي على الأهمية التاريخية للموصل كحلقة وصل بين الشرق والغرب، فيما اشار الى انها ستكون ممرًا هامًا للبضائع.

وقال الكاظمي خلال وضعه حجر الأساس لمحطة قطار الموصل في كلمة اطلعت عليها (المدى)، إن "الموصل كانت دوماً حلقة وصل مهمة في حركة النقل العالمية بين الشرق والغرب"، مشيرا الى ان "أهمية الموصل التأريخية استندت إلى تأريخها الحضاري، مثلما استندت إلى موقعها الاستراتيجي في المنطقة والعالم".

واضاف: "لا بد من استثمار هذه الميزة الاستراتيجية على النحو الأمثل اقتصادياً لصالح العراقيين عموماً، ولسكان هذه المحافظة على وجه الخصوص".

وشدد: "عازمون على تطوير وسائل النقل الحديث والسريع في المحافظة؛ من أجل أن تستعيد الموصل دورها الاقتصادي والتأريخي ثانية"، مضيفا: "وجّهنا بتطوير العمل في محطة الموصل، وماضون في تحسين ربطها بالمحافظات العراقية الأخرى ودول الجوار، وتطوير خطوط النقل المارة فيها".

وأكد الكاظمي أن "الموصل ستكون معبراً مهماً في نقل البضائع والحركة التجارية الواردة والصادرة من العراق، وستكون رافداً مهماً في تنويع مصادر الثروة وتطوير الاقتصاد العراقي، بعيداً عن الاعتماد على النفط".

واعتبر ان "تطوير وتسهيل حركة النقل، سيخلق المزيد من الوظائف وفرص العمل لأهلنا وشبابنا في الموصل، وسيجلب الازدهار ويعزّز الاستقرار المحلي بكل جوانبه"، مشيرا الى ان "الموصل هي سلّة خبز العراق في الزراعة، وبوابة مهمة من بوابات التجارة العراقية الخارجي منها والداخلي كذلك".

 

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top