تحذير رسمي من خطر بيئي يتربص بالعراق

تحذير رسمي من خطر بيئي يتربص بالعراق

بغداد/ المدى

حذر وزير البيئة جاسم الفلاحي، اليوم الخميس، من خطر يهدد البيئة العراقية، فيما أشار إلى ضرورة إصدار تشريعات قانونية لإيقافه.

وقال الفلاحي في تصريح للوكالة الرسمية وتابعته (المدى)، إن "الدور الحقيقي لوزارة البيئة يتمثل بحماية وتحسين البيئة من خلال محاربة التلوث في الماء والهواء والتربة وتطبيق أهداف التنمية المستدامة والحفاظ على التنوع الإحيائي والنظم الطبيعية ومحاربة الجفاف والتصحر وتدهور الأراضي، فضلاً عن الحفاظ على الأمن المائي والغذائي والإشعاعي وبرنامج شؤون الألغام في العراق وتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتطبيق سياسة التحول التكنولوجي نحو الطاقات المتجددة الخضراء الصديقة للبيئة وإحداث تنوع اقتصادي غير معتمد على النفط الخام كمصدر رئيس للطاقة وللاقتصاد".

وأضاف، أن "الوزارة قامت وبالتعاون مع منظمة اليونسيف بإشاعة مفاهيم استخدام الأكياس الورقية القابلة للتحلل، لحماية البيئة من الأكياس البلاستيكية صعبة التحلل والتي تشكل جزءاً كبيراً من منظومة النفايات".

وبين أن "الحملة التي انطلقت وقامت بها الوزارة كان هدفها توعية المواطنين عن المخاطر الجدية لاستخدام الأكياس البلاستيكية، لاسيما في الأفران"، لافتاً إلى أن "الوزارة نفذت الحملة في بغداد وكل المحافظات بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني، فضلاً عن فعاليات اجتماعية لطلاب الجامعات والمدارس".

وأكد أن "هذه الحملة كان هدفها التحذير من مخاطر الاستمرار في استعمال الأكياس البلاستيكية، والتحول نحو الأكياس الورقية"، مشيراً إلى أن "الوزارة تعمل على تشجيع أصحاب المصلحة العاملين وهم قطاع مهم جدا ويستعمل العديد من الأيدي العاملة لذلك يجب أن تكون هنالك رؤية ودعم لأصحاب مصانع البلاستيك عبر توفير التخصيصات المالية لهم".

وختم حديثه بالقول: "نحن لم نتوقف عن حملة استخدام الأكياس الورقية بدل النايلون، ولكننا بحاجة إلى إجراءات وتشريعات قانونية لتحقيق هدفنا المتمثل بحماية البيئة وتحسينها، لاسيما وأن النفايات تمثل إحدى أهم المشكلات التي تواجه العالم لكونها تشكل خطراً على حياة الإنسان".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top