اشتباكات بالايدي في اعتصام لمهندسين بميسان

اشتباكات بالايدي في اعتصام لمهندسين بميسان

ميسان/المدى

اغلقت تظاهرات واعتصامات مهندسي ومهندسات ميسان المعتصمين دار ضيافة محافظة ميسان للمطالبة بالتعيين عالعقود الوزارية.

وشهدت التظاهرات التي جرت صباح اليوم الاثنين اشتباكات بالأيدي بين المتظاهرين والحمايات الامنية للدار أثر منع المعتصمين مدير مكتب المحافظ من الدخول إلى المبنى.

وقال لـ"المدى" احد أعضاء منسقية الاعتصام "أغلق مهندسو ومهندسات ميسان المعتصمين منذ 2019 ابواب دار الضيافة التي يتواجد فيها محافظ ميسان لمطالبته بالسعي الجاد لارجاع حقوق المهندسين التي سلبتها وزارة النفط وشركة نفط ميسان".

مضيفا  "بعد اعتصام لاكثر من سنتين ذهبت الدرجات الى من هب ودب من  اتباع الاحزاب والمتنفذين  وليبقى مهندسو ميسان على قارعة الرصيف يطالبون بحقوقهم بدون اي استجابة من قيادات ميسان والجهات المعنية وكافة المسؤولين، اليوم بدأنا ولن نقف حتى نستعيد حقوقنا المسروقة".

من جانبه بين احد المعتصمين المهندس أحمد كاظم لـ"المدى" قائلا "لا تزال شركة نفط ميسان تستهين بمطالبنا التي أعلنها المهندسون منذ سنين وخير دليل على ذلك تعيين 17 موظف على ملاكها دون الالتفات الى مطالبنا والاستماع لأصواتنا."

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top