الانواء تعرض حلولا لإرتفاع الحرارة

الانواء تعرض حلولا لإرتفاع الحرارة

بغداد/المدى

طرحت هيئة الأنواء الجوية والرصد الزلزالي، اليوم الجمعة، حلولاً لمعالجة ارتفاع درجات الحرارة والتخفيف من شدتها.

وقال مدير إعلام الأنواء الجوية عامر الجابري في تصريحات لوكالة الأنباء الرسمية تابعتها "المدى" إن "أهم مشكلة يواجهها العراق هي جرف الأراضي الزراعية، وهذه كارثة طبيعية أدت لارتفاع درجات الحرارة، فضلاً عن كثرة السيارات، واعتماد المولدات في إنتاج الطاقة الكهربائية التي تبعث الغازات السامة جميعها عوامل أدت لتلوث بيئة العراق".

وأضاف أن "التقارير الصادرة من بعض الصحف العالمية التي تشير الى أن مدن العراق قد تصبح غير مؤهلة للسكن بسبب ارتفاع درجات الحرارة سنوياً، تفتقد للمنطق، وبعيدة عن الواقع، كون التغيرات المناخية تمر بها كل بلدان العالم وهي موسمية"، مشيراً الى أن "المناخ متغير على مدار الساعة، لذلك لا يمكن التكهن وإصدار تقارير تخص المناخ للسنين القادمة".

ولفت إلى أن "هناك بعض الأمور من الممكن من خلالها تقليل ارتفاع درجات الحرارة وفي مقدمتها زراعة مساحات واسعة، والتركيز على الحزام الأخضر والقطع النباتي والابتعاد عن جرف الأراضي"، مؤكداً أن "هذه من أهم النقاط التي تسهم في تخفيض درجات الحرارة".

وبين أنه "يجب العمل على الطاقة البديلة وإصدار قوانين دولية صارمة على الدول الصناعية التي تتسبب بانبعاث الغازات السامة، خاصة الدول التي لا تلتزم بنظام وحماية البيئة، وفرض الضريبة والغرامات على بعض الدولة الصناعية".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top