الكاظمي يستجيب لايران ويرفع عدد الزوار للضعف

الكاظمي يستجيب لايران ويرفع عدد الزوار للضعف

بغداد/ المدى

أعلن المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي مساء اليوم الخميس، عن توجيه الكاظمي بزيادة التأشيرات الممنوحة للزوار الاجانب لاربعينية الإمام الحسين إلى الضعف، وذلك من 40 ألف إلى 80 ألف زائر، فيما تأتي هذه الزيادة بعد دعوة من الخارجية الايرانية لرفع عدد الزائرين الايرانيين.

 

وقال المكتب في بيان تلقت (المدى) نسخة منه، إنه "وجّه رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الخميس، بمضاعفة عدد التأشيرات الممنوحة للزائرين من الدول الإسلامية الذين يرومون زيارة العراق، عن العدد الذي تم إقراره سابقاً بسبب جائحة كورونا وظروفها القاهرة، وليزداد العدد من (40) ألف زائر إلى (80) ألف زائر".

واوضح انه "تأتي هذه الزيادة مع قرب زيارة أربعينية الإمام الحسين بن علي (عليهما السلام)؛ لما تمثله من أجواء روحانية دينية مؤمنة خالصة؛ وليتسنى لأكبر عدد ممكن من الزائرين الكرام حضور مراسم عزاء سيد الشهداء(عليه السلام)، مع التزام جميع الوافدين بشروط اللقاح واختبار المسحة والالتزامات الصحية الأخرى".

وبين انه "بإذنه تعالى وعبر الالتزام بالإجراءات الصحية، ستتراجع حدة جائحة كورونا؛ لنرى ضيوفنا الأعزاء في الأعوام القادمة من جميع الدول، وهم يزورون عراقنا الحبيب قادمين من كل بقاع العالم، وهم مطمئنون من خطر الإصابة بالجائحة".

 

وكان وزير الخارجية الايراني امير عبداللهيان وخلال اتصال مع وزير الخارجية العراقية فؤاد حسين، قال ان "بلاده تتوقع من الجانب العراقي بزيادة العدد المسموح به للزوار من إيران مع مراعاة البروتوكولات الصحية المرتبطة بفيروس كورونا".

وكان العراق قد قرر ادخال 30 الف زائر ايراني و10 الاف زائر من دول الخليج لزيارة اربعينية الامام الحسين، ومن غير المعروف ما اذا كانت الزيادة بالعدد ستذهب فقط للزوار الايرانيين ام لجميع الزائرين من باقي الدول.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top