ضربة جوية تستهدف الحشد.. هل جاءت ردًا على مسيرة مطار أربيل؟

ضربة جوية تستهدف الحشد.. هل جاءت ردًا على مسيرة مطار أربيل؟

بغداد/ المدى

استهدفت ضربة جوية عجلات تابعة لقوات الحشد الشعبي على الحدود العراقية السورية غربي العراق.

وقالت مصادر إن "ضربة جوية مجهولة المصدر، استهدفت عجلتين لقوات الحشد الشعبي على حدود العراق وسوريا في منطقة البوكمال الحدودية"، مبينة أن "المعلومات الأولية لاتفيد بوقوع خسائر بشرية".

 

ويرجح مراقبون أن هذه الضربة جاءت عقب الهجوم الذي استهدف مطار اربيل بطائرات مسيرة مساء السبت الماضي.

وتأتي عودة المناوشات بعد أشهر من التهدئة فيما تحدثت مصادر دبلوماسية حينها عن وجود هدنة بين الفصائل وقوات التحالف، الا ان هذه الهدنة لم تكن تشمل استهداف ارتال الدعم اللوجستي التي بقيت مستمرة طوال الاشهر الماضية رغم اختفاء استهدافات الصواريخ والطائرات المسيرة المفخخة.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top