نائب رئيس الهيئة التطبيعية المنحلّة .. شامل كامل: خليجي25 لم تحوّل إلى دولة أخرى.. والهندسيّة تقيّم جاهزيتها

نائب رئيس الهيئة التطبيعية المنحلّة .. شامل كامل: خليجي25 لم تحوّل إلى دولة أخرى.. والهندسيّة تقيّم جاهزيتها

 لا حاجة لحضور أدفوكات إلى بغداد .. ومنتخبنا قادر على تعويض خسارته

 بغداد / إياد الصالحي

أكد د.شامل كامل، نائب رئيس الهيئة التطبيعية المنحلّة لاتحاد كرة القدم وعضو المكتب التنفيذي لاتحاد كأس الخليج العربي، أن المكتب سيعقد اجتماعاً اليوم الأربعاء الخامس عشر من أيلول الجاري، عبر تقنية الاتصال المرئي لمناقشة ملف بطولة كأس الخليج الخامسة والعشرين المؤمل إقامتها في مدينة البصرة كانون الأول المقبل.

وقال كامل في حديث مهم خصّ به (المدى) قبل يوم واحد من أنتهاء أعمال الهيئة التطبيعية :"أن اجتماع المكتب التنفيذي سيعقد برئاسة حمد بن خليفة وبحضور نائبه جاسم الشكيلي وأعضاء المكتب التنفيذي، وذلك بالساعة الحادية عشرة من صباح اليوم، لبيان ما تم انجازه في ملف خليجي 25، ومناقشة تقرير لجنة المفتشية الأخير بُعيد زيارة رئيسها د.حميد الشيباني الى مدينة البصرة للفترة (23-26) آب 2021 والاطلاع على ما تم انجازه وما بقي من تحضيرات نهائية لتجهيز الملاعب والفنادق وما ثبتته اللجنة من ملاحظات".

وأضاف :"لم يُناقش سابقاً موضوع تأجيل موعد انطلاق بطولة خليجي 25 الى شهر نيسان، أو تحويلها الى دولة أخرى، حسب ما ذكرته بعض وسائل الإعلام الخليجية، فلجنة المفتشية المنبثقة عن الاتحاد خرجت بانطباع جيّد عن تعاون العراق في انجاز أغلب النقاط المُتفق عليها، وطلبت في زيارتها الأخيرة من المكتب الهندسي التابع لوزارة الشباب والرياضة أن يزوّدها نهاية كل أسبوع بتقرير مفصّل عن ملعبي الفيحاء والميناء اللذين يشكّلان محور تقييم ملف البطولة".

تقريران

وتابع :"تم ارسال التقرير الأول قبل فترة وثبّتت المفتشية ملاحظاتها الهندسية عليه، وأعادته الينا لمعالجتها، وكذلك تم ارسال التقرير الثاني وعاد الينا بنقاط كثيرة تم احالتها الى المكتب الهندسي كجهة اختصاص لغرض تنفيذيها، ويبقى دور التطبيعية والاتحاد الجديد الذي شكّل أمس الأربعاء يقتصر على التنسيق بين مفتشية الاتحاد الخليجي وهندسية وزارة الرياضة لغرض إنهاء الملف بالصورة المُرضية للطرفين منتصف شهر تشرين الأول المقبل إذا ما سارت مرحلة الإنجاز بالصورة التي يطمحا اليها".

طمأنة

وذكر كامل :"أطَمْئِنُ الجمهور والإعلام، أن البصرة لم تزل تحتفظ بحقّها في التنظيم، والعمل يجري بهمّة عالية من قبل السلطات الفنية والإدارية والأمنية، لتجهيز كل متطلّبات انجاح البطولة، ولا صحّة لمن يشير الى إسناد التنظيم الى دولة أخرى بحسب تواصلنا مع الإخوة في اتحاد كأس الخليج العربي الذي يرغب في إنهاء العراق كل متعلّقات الملاعب وتجهيز الفنادق وتهيئة المواصلات، لرعاية ضيوفنا".

وأكد :"أن وزير الرياضة والشباب عدنان درجال، يتابع بشكل يومي ملف البصرة، ويقف عند كلّ مسألة تخصّ تنفيذ ملاحظات لجنة التفتيش بهدف المساعدة على حلّها إن تطلّب الأمر الدعم اللوجستي من وزارته أو الحكومة".

أنتهاء أعمال

وفي شأن آخر، قال كامل أن الهيئة التطبيعية لاتحاد كرة القدم أنهت أعمالها ظهر أمس الأربعاء، بإجراء انتخابات كرة القدم حيث اختارت الهيئة العامة - صاحبة السلطة - اللجنة التنفيذية الجديدة التي ستقود اللعبة للفترة (2021-2025) وبذلك أدّت واجبها المكلّفة به من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) للفترة من 4 نيسان 2020 لغاية 14 أيلول 2021، وسلّمت زمام القيادة للتنفيذية المنتخبة".

حلّ اللجان

ولفت إلى أن :"اللجان المستقلّة التي عملت مع الهيئة التطبيعية للفترة ذاتها حُلّت ذاتياً مع أنتهاء أعمال الهيئة التطبيعية، ويبقى مصير تجديدها رهن قرار اتحاد الكرة الجديد، إذا ما أرتأى إعادة تشكيلها أو تعديل بعضها بتغيير العناصر العاملة فيها أو ربما رؤسائها فقط، المهم أن لا يكون رئيس أي لجنة من داخل الاتحاد، بل يتم اختيار شخص من خارجه حسب الكفاءة".

رسالة سالم

وبخصوص ما جاء في رسالة عضو اللجنة الفنية والتطوير رافد سالم في موقع "فيسبوك" بأن (من يتجاهل أصحاب الشأن الفني ويضع نفسه كمقرّر ومدبّر ومحرّر وفاهِم وعالِم عليه أن يكفَّ عن ذلك، وعلى أعضاء التطبيعية مواجهة الواقع ومصارحة الجميع بأنّ الوزير هو من أتخذ جميع القرارات الفنية) علّق رئيس اللجنة :"هو رأي شخصي، فمسؤولية اللجنة الفنية دراسة أي قضية فنية وإعداد مقترح لها بعد التداول بين الأعضاء، ويرفع الى المكتب التنفيذي لمناقشته واتخاذ ما يلزم بشأنه، فليس صحيحاً أن كلّ شيء نتحدّث به داخل لجنتنا يجب أن نفرضه على التنفيذي، ونحن نحترم آراء الآخرين، وخاصة أن الأخ رافد عمل بشكل جيّد مع بقية الأعضاء، لكن لم يتجاهلنا أحّداً، ونحن نعرف حدود لجنتنا".

مساعدو أدوفكات

وعرّج كامل عمّا نُسِب لمدرب منتخبنا الوطني الهولندي ديك أدفوكات بأنه لن يحضر الى العراق لمتابعة اللاعبين أو أختيار بدلاء عنهم، بل سيترك المهمّة لملاكه التدريبي المساعد، قائلاً :"لا أرى أي مبرّر للاستياء من تصريح المدرب أدفوكات، فالملاك المساعد له يتمتّع بسيرة ذاتية راقية وهو مُنسجم معهم في الأفكار وآليات العمل، وعندما يوكل لهم مهمّة الاطلاع على مستوى اللاعبين عن قرب وتحديد نقاط القوة والضعف أثناء تباريهم في الدوري وتعيين البدلاء ممّن يستحقّون التمثيل الدولي، فهذا يعني أن ثقته كبيرة بمساعديه، والأمر نفسه يجري في أغلب الدول وليس العراق وحده، أي المرحلة الراهنة مخصّصة لجمع المعلومات والبيانات ولا حاجة لحضوره الى العاصمة بغداد، فالمهمّ أنه يُحلّل ما تصله من صورة وافية عن اللاعبين مُدعمة برؤية المساعدين لاتخاذ ما يلزم عن حاجة المنتخب لمباراتيه مع لبنان والإمارات في شهر تشرين الأول القادم".

لا للتشاؤم!

وختم كامل حديثه :"بعد حلّ اللجنة الفنية والتطوير أمس الأربعاء، لا نمتلك أية صلاحية برفع مقترح بتغيير الملاك الإداري والمدرب المحلي المساعد أو إبعاد بعض اللاعبين ممّن لم يقدّموا المستوى المأمول منهم، مثلما تحدّثت بعض المواقع، فذلك يعود إلى اتحاد الكرة الجديد، يتّخذ ما يُلبّي مصلحة المنتخب وكرتنا في تصفيات المونديال التي من الخطأ التشاؤم بحظوظنا فيها بعد التعثر أمام المنتخب الإيراني، لم تزل لدينا فرصة للتعويض".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top