حلت 152 مسألة حسابية في 10 دقائق..طفلة عراقية حصلت على لقب بطولة  الجامبيون

حلت 152 مسألة حسابية في 10 دقائق..طفلة عراقية حصلت على لقب بطولة الجامبيون

عامر مؤيد

لم تبلغ الطفلة بسملة صباح الثمان سنوات لكنها استطاعت جلب اربعة كؤوس الى العراق في مجالات مختلفة واهمها في بطولة العالم للرياضيات الذكية خاصة مع موهبتها الكبيرة في الحساب الذهني.

وبسملة صباح طفلة، من كربلاء منذ كانت في الخامسة من عمرها، حصلت على كأس نهائيات بطولة العالم للرياضيات الذكية التي اقيمت في ماليزيا عام ٢٠١٨، تلاها تميزها في البطولة الوطنية عام ٢٠١٩ بمسابقة الرياضيات الذكية، وكان الكأس الثالث عن البطولة الدولية التي نظمتها ايران عام ٢٠٢٠ .

وعندما أصبح عمرها ثمان سنوات تمكنت من الاشتراك في بطولات الحساب الذهني السريع، فتدربت بوقت قياسي أقل من شهر واشتركت قبل أيام في البطولة الدولية التي اقيمت في دبي في الثالث من أيلول ٢٠٢١ وحصلت على لقب بطل البطولة (جامبيون) وهي أصغر متسابقة في الفريق العراقي وقامت بحل ١٥٢ مسألة حسابية خلال عشر دقائق.

وتقول والدة الطفلة في حديثها لـ(المدى)، ان "بداية بسملة انها تكلمت قبل أقرانها وكلامها كان بصورة واضحة وامتلاكها مخزون لغوي كبير".

وحول بدايتها العلمية تقول "البداية العلمية لاحظتها تحب الكتابة حيث سجلتها في الروضة بعمر ٣ سنوات فتعود للبيت حافظة الحروف نطقا ورسما وتكتبها بخط جميل، كذلك الأرقام والأناشيد، بعدها كانت تتذمر من المعلمات لأن بعمر أربع سنوات أيضا عادوا نفس المواد فاحسست أنها تريد ان تتعلم أكثر وأسرع من أقرانها، عندما فتح مركز تنمية الابداع فرع كربلاء سجلتها وكان عمرها خمس سنوات، خلال شهر اكتشف المركز من خلال اختباراتهم انها ذكية وتختلف عن زملائها، سجلوها مع منتخب الرياضيات الذكية الذي سابقا خاض تصفيات بهذا البرنامج، فسافرت مع الفريق الى ماليزيا ٢٠١٨ و حصلت على المركز الثاني في بطولة قوية شاركت فيها ٨٢ دولة. واضافت "بدأ تعاون المركز معي بخصوص تطوير مهارات بسملة فلهم الفضل الكبير باكتشاف مواهبها ودعوتها لتمثيل العراق في البطولات الدولية ثم اشتركت في البطولة الوطنية للرياضيات الذكية وفازت لذلك اختاروها للبطولة الدولية التي نظمتها إيران أيضا في برنامج الرياضيات الذكية، وقبل سنتين، العراق خاض تصفيات في انطاليا وتأهل الى البطولة الدولية للحساب الذهني المقرر اقامتها بدبي ٢٠٢٠ وبسملة ما كانت مشتركة ومتدربة معهم لان عمرها كان 6 سنوات، والحساب الذهني المفروض أقل عمر للمتسابق فيه ٨ سنوات وبسبب الجائحة تأجلت البطولة الدولية واقيمت في ٣ أيلول لهذا العام وخلال هذه الفترة تم تسجيلها بالدورة الصيفية في شهر تموز ولم تكن على علم انها ستشارك في هذه البطولة، ولكن المدرسة بلغتنا في شهر آب عن رغبتهم بمشاركتها لأن عمرها الآن يسمح لها بالمشاركة".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top