الاردن تخطط لدور إقليمي في الطاقة اعتمادا على العراق

الاردن تخطط لدور إقليمي في الطاقة اعتمادا على العراق

بغداد/المدى

كشفت الاردن، اليوم الاربعاء، عن خططها للتحول الى مركز إقليمي لتبادل الطاقة، واللافت ان هذه الخطط تعتمد على تعاون العراق معها في قطاعي النفط والكهرباء.

إذ قالت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية الأردنية هالة زواتي، إنّ الأردن يعمل على أن يكون مركزاً إقليمياً لتبادل الطاقة بأشكالها كافة.

وأوضحت، خلال افتتاح مؤتمر المياه والطاقة، اليوم الأربعاء، قائلة: "نسعى لجعل الأردن مركزاً إقليمياً لتبادل الطاقة، ومن هذه المشاريع أنبوب نقل النفط من العراق إلى العقبة، وتوصيل الطاقة الكهربائية إلى العراق ولبنان، وكذلك استقبال سفن من النفط الخام وتصديرها إلى دول مجاورة، وربما استيراد نفط من العراق وإعادة تكريره في مصفاة البترول الأردنية ومن ثم إعادة تصديره، وإيصال الطاقة إلى لبنان"، مبيّنة أنّ هذا ما يعنيه أن نكون مركزاً إقليمياً لتبادل الطاقة.

وسيقوم الأردن، وفق زواتي، بتصدير الغاز المصري عبر الأردن وسورية إلى لبنان، والعمل على شبكة الكهرباء لتعزز الخط الرابط مع العراق، وكذلك مع فلسطين، الذي سيبدأ العمل العام المقبل 2022، إضافة إلى تعزير الربط مع الجانب المصري.

يذكر ان العراق والاردن يرتبطان بعدد من الاتفاقيات ومذكرات التعاون في شتى القطاعات أهمها النفط والكهرباء.

وكانت وزارة الطاقة والثروة المعدنية الاردنية توقعت أن يبدأ تشغيل مشروع الربط الكهربائي الأردني العراقي في عام 2022، حيث سيتم تصدير 1000 ج.و/ساعة سنوياً من الأردن الى العراق.

وفي أذار الماضي  أفاد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بوجود خطة لرفع حجم التبادل التجاري مع الأردن في القريب العاجل ليصل إلى مليار دولار ثم 5 مليارات دولار، وقال إنه “يخجل” من حجم التبادل التجاري الحالي مع الأردن.

وبلغت الصادرات الأردنية للعراق العام الماضي 444.2776 مليون دينار أردني والمستوردات 43.7003 مليون دينار أردني، وفق دائرة الإحصاءات الاردنية.

ويرتبط العراق والاردن ومصر باتفاق تعاون ثلاثي على اعلى المستويات وتم عقد عدة قمم لزعماء الدول الثلاث.

 وكان السفير العراقي في الأردن حيدر العذاري قال أمس الثلاثاء، إن الحكومة العراقية تسلمت عقودا مقدمة من الشركات في مجال مد أنبوب النفط البصرة – العقبة، وهي في طور دراستها حاليا.

وأضاف في تصريحات صحفية تابعتها "المدى" أن “الربط الكهربائي وبعد أن تم توقيع الاتفاقية من قبل الجانب العراقي في بغداد، ووزيرة الطاقة والثروة المعدنية هالة زواتي، بدأت خطوات عملية وفعلية بشأن الربط الكهربائي لتجهيز الكهرباء الأردنية إلى العراق”.

بينما يتضمن مشروع أنبوب النفط العراقي – الأردني، مد المقطع الأول للأنبوب داخل الأراضي العراقية (رميلة – حديثة) بمسافة تقارب 700 كم، وبطاقة تصميمية تتسع لمليونين، و250 ألف برميل، ومدّ المقطع الثاني للأنبوب داخل الأراضي الأردنية (حديثة- العقبة) بمسافة 900 كم، وبطاقة تصميمية مليون برميل يوميا.

وكان رئيس مجلس النواب الأردني عبدالمنعم العودات، زار العراق أوائل الشهر الجاري على رأس وفد نيابي كبير التقى بالقيادات العراقية الرسمية والحزبية في بغداد وأربيل.

وفي 27 حزيران الماضي جمعت قمة ثلاثية قادة العراق ومصر والأردن في بغداد، وتم والإعلان عن التوصل إلى مجموعة من التفاهمات والاتفاقيات الاقتصادية والتجارية، متعلقة بالطاقة والنقل والاستثمار، ومجالات أخرى من بينها أمنية.

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top