شرط الـ60 ألف زائر يتلاشى.. إيرانيون يدخلون العراق قبل موعد تطبيق الضوابط

شرط الـ60 ألف زائر يتلاشى.. إيرانيون يدخلون العراق قبل موعد تطبيق الضوابط

بغداد/ المدى

مازالت رحلات الخطوط الجوية العراقية مستمرة ذاهابًا وإيابًا إلى إيران محملة بالزائرين والمسافرين، بحسبما تظهر جداول رحلات الخطوط الجوية العراقية وبيانات شركة الخطوط، في الوقت الذي مازال "التفويج الرسمي" للزائرين الايرانيين البالغ عددهم 60 الف زائر لم يبدأ بعد.

 

مستشار المدير التنفيذي لشركة المطارات والملاحة الجوية الإيرانية، غلام حسين أكد في تصريحات تابعتها (المدى)، تخصيص 6 مطارات لنقل زوار أربعينية الامام الحسين من إيران إلى العراق".

فيما أكد حسين أنه "سيتم نقل 60 ألف زائر من إيران إلى العراق خلال فترة 19 أيلول حتى 2 تشرين الاول المقبل".

 

تصريح حسين، يؤكد بشكل واضح أن "التفويج الرسمي" للزائرين الايرانيين الـ60 ألف لم يبدأ بعد، فيما تطرح تساؤلات عن الصيغة التي يسافر بها الايرانيون طوال الفترة الماضية والايام الجارية من ايران الى العراق، وسط ترجيحات بأن اعدادًا كبيرة من الايرانيين بدأت تدخل العراق وتمكث فيه بالفعل استعدادًا لزيارة الاربعينية، وهذه الاعداد ستكون خارج نطاق العدد المحدد بـ60 ألف زائر، مايعني ان عدد الايرانيين الذين سيشاركون أكبر بكثير وخارج الضوابط المحددة من قبل مجلس الوزراء بهذا الشأن.

 

ويؤكد بيان الخطوط الجوية العراقية الاخير هذه الفرضية، حيث قالت الخطوط في بيانها الذي اصدرته يوم امس الجمعة وتلقت (المدى) نسخة منه، إنها " تود ان تلفت انتباه المسافرين الكرام الى ان رحلاتها المباشرة من مطارات الجمهورية الاسلامية ايران الى المطارات المحلية مستمرة لنقل المسافرين الايرانيين بالتزامن مع قرب احياء ذكرى اربعينية الامام الحسين عليه السلام وفق التعليمات الصادرة عن هيئة السياحة وسلطة الطيران المدني العراقي لغاية يوم الاثنين الموافق 20/9/2021 حيث سيقتصر بعد هذا التاريخ نقل المسافرين حصراً للحاصلين على سمة الدخول من السفارة العراقية في طهران".

هذا البيان غير الواضح، يشير بطريقة ما، إلى ان نقل المسافرين في الوقت الحالي مستمر لحين يوم الاثنين المقبل، عندها سيقتصر نقل المسافرين الحاصلين على سمة الدخول من السفارة العراقية في طهران، إلا ان البيان لم يوضح أنه قبل هذا الموعد كيف يتم نقل المسافرين الايرانيين؟، فضلًا عن أن تحديد يوم 20 من الشهر الجاري كموعد لبدء منح السمات، يؤكد أن هذا الموعد هو البداية لتعداد 60 الف زائر مسموح لهم المشاركة بالزيارة وبما يتطابق مع تصريح شركة المطارات والملاحة الجوية الايرانية، وأن من يدخل من الايرانيين الى العراق قبل هذا الموعد، هو خارج العدد المحدد وسيكونون اعدادًا اضافية إلى العدد الاصلي.

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top