بيكر هيوز تنفذ مشروع استثمار الغاز المصاحب في ذي قار

بيكر هيوز تنفذ مشروع استثمار الغاز المصاحب في ذي قار

بغداد/المدى

انطلق اليوم الاحد، مشروع استثمار الغاز المصاحب الذي تنفذه شركة امريكية في محافظة ذي قار.

واقامت وزارة النفط وشركة بيكر هيوز الأمريكية حفلا لاطلاق مشروع استثمار الغاز المصاحب في حقلي الناصرية والغراف.

وتبلغ طاقة 200 مليون قدم مكعب  قياسي يوميا.

وقال وزير النفط احسان عبدالجبار، في كلمة عقب مراسم حفل إطلاق المشروع، إن "هذا المشروع واحد من أهم المشاريع التي تسعى الحكومة العراقية إلى تنفيذها لاستثمار الغاز في العراق لخلق بيئة تنموية في العراق".

وأضاف أن "كلفة المشروع 370 مليون دولار ولمدة   30 شهرا"، لافتا أن "العراق بحاجة إلى تنفيذ مشاريع استراتيجية عملاقة لتطوير كل موارده خلال فترة زمنية محددة".

ويدفع العراق مبالغ كبيرة في استيراد الغاز الطبيعي من إيران، بينما يحرق 10 أضعاف الكميات التي يستوردها منها، وذلك بحسب معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى، وبهدر يصل إلى 2.5 مليار دولار سنويا.

وتشير تقديرات إلى أن العراق يخسر من خلال إحراق الغاز مبالغ كبيرة، قد تصل إلى 5 مليارات دولار سنويا، فضلا عن تبذير ما يقرب من ملياري دولار في شراء الوقود السائل المشغل لمحطات توليد الكهرباء.

ويعيش العراقيون على وقع أزمة خانقة في إمدادات الطاقة، تصاعدت حدتها خلال الأيام الماضية، إثر انخفاض كميات الغاز المستوردة من إيران، دون الإعلان عن الأسباب الحقيقية وراء ذلك.

ووقعت الحكومة العراقية، مطلع أيلول الجاري، عقدا ضخما مع شركة توتال الفرنسية، تضمن إنشاء مجمع غاز بسعة 600 مليون قدم مربعة قياسية، لغرض استثمار الغاز المحروق من حقول النفط؛ ما سيؤدي إلى تقليل استيراد الغاز.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top