السفير الامريكي: العراق لا يحتاج قوات أجنبية

السفير الامريكي: العراق لا يحتاج قوات أجنبية

بغداد/المدى

أكد السفير الأميركي في العراق ماثيو تولر، اليوم الاحد، عدم حاجة العراق لأي قوات قتالية أجنبية، مؤكدا ان تعاون بغداد وواشنطن سيستمر على المدى الطويل.

وفي تصريح صحفي أثناء مشاركته في مؤتمر ببغداد بمناسبة توقيع عقد لاستثمار الغاز في ذي قار بين وزارة النفط العراقية وشركة أمريكية، قال السفير الأميركي أنه "لم تعد هناك أي حاجة لوجود قوات قتالية من خارج العراق"، معتبرا أن "القوات العراقية الآن مؤهلة وقادرة على تنفيذ العمليات العسكرية، لكنها لا تزال بحاجة للمساعدة فيما يتعلق باستمرار تزويدهم بالمشورة في مجال التدريب وتبادل المعلومات الاستخباراتية، لذا وافقت أميركا على البقاء في العراق، واستمرار هذا النوع من التعاون والشراكة".

وبين أن "حكومة بلاده وافقت على البقاء في العراق لاستمرار التعاون الأمني بينهما في مجالات التدريب وتبادل المعلومات الاستخباراتية"، مشيرا إلى أن "هذا التعاون سيستمر على المدى الطويل".

وكان الرئيس الأميركي جو بايدن ورئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أكدا في تموز الماضي ببيان مشترك من واشنطن أن القوات الأميركية لن يبقى لها دور قتالي بالعراق مع حلول نهاية العام الجاري، وسيقتصر دورها على التدريب ومكافحة الإرهاب.

وكان الكاظمي أكد قبل ذلك أن العراق لا يحتاج قوات قتالية أجنبية على أراضيه.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top