الصدريون: الحضانة ستشجع الكتل على حضور جلسة الغد

الصدريون: الحضانة ستشجع الكتل على حضور جلسة الغد

خاص/ المدى

ترى كتلة سائرون، التابعة للتيار الصدري، أن إضافة فقرة تعديل أحكام الحضانة على جدول أعمال جلسة البرلمان ليوم غد الاثنين ستشجع الكتل على الحضور.

ويقول النائب عن الكتلة جمال فاخر، في تصريح إلى (المدى)، إن "مجلس النوّاب لم ينجح في عقد جلساته منذ مدة ليست بالقصيرة، وكان الحضور لا يتجاوز 114 نائباً في أغلب محاولات الانعقاد".

وتابع فاخر، أن "النصاب القانوني يحتاج إلى 166 نائباً، وهو لم يتحقق في المحاولات السابقة لأسباب عدة من بينها الانشغال المبكر بالحملات الانتخابية".

ولفت، إلى أن "البرلمان حدد جلسة الاثنين، وأضاف على جدولها فقرة تتعلق بتعديل الفقرة الأولى من المادة 57 من قانون الأحوال الشخصية العراقي، المتعلقة بأحكام الحضانة".

ويتوقع، أن "تسهم هذه الفقرة في تشجيع النواب على الحضور وإتمام النصاب من أجل المضي بالقراءة الثانية للمقترح ومن ثم عقد جلسة لاحقة للتصويت عليه".

وكان مجلس النواب قد أعلن عن جدول أعمال يتضمن التصويت على خمسة قوانين، وهي الأندية الرياضية، وحماية الموظف الحقوقي، ونقابة المبرمجين، وتعديل قانون الإقامة، والتصويت على اتفاقية تخص الجرف القاري، لكنه أضاف في وقت لاحق فقرة القراءة الثانية تعديل أحكام الحضانة الواردة في قانون الأحوال الشخصية.

وأثار مقترح تعديل أحكام الحضانة حفيظة المنظمات النسوية، التي عدته سلب لحق المرأة في رعاية طفلها، وعدت تلك المنظمات طرحه في هذه المدة جزء من الدعاية الانتخابية للأحزاب الإسلامية.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top