خبير يتحدث عن إهمال شركة الصناعات الالكترونية

خبير يتحدث عن إهمال شركة الصناعات الالكترونية

خاص/ المدى

كشف الاستشاري في التنمية الصناعية عامر الجواهري، اليوم الاربعاء، عن توقف جميع مصانع شركة الصناعات الالكترونية، فيما أشار إلى تحويل مباني الشركة إلى مخازن تجارية.

وقال الجواهري، في حديث لـ (المدى)، إن "الاستراتيجية الصناعية الممتدة لغاية 2030، والمقرة من قبل الحكومة عام 2014، تؤكد إمكانية تحويل الشركات العامة إلى شركات مساهمة، مما يعني ان تكون شركات مشتركة بين القطاعين العام والخاص".

وأشار إلى أن "دعم القطاع الصناعي يتطلب توفر العديد من الشروط أبرزها وجود مصانع جديدة تعمل بصورة طبيعية، فضلاً عن عودة عمل المصانع المتوقفة".

وبشأن شركة الصناعات الالكترونية، أعتبر الجواهري، أنها "كانت من الشركات الواعدة في مجالها، خصوصا وأنها دخلت في مجال تجميع الهواتف النقالة خلال عام 2014 و2015 و2016".

وتحدث الجواهري، قائلاً إن "تطور الصناعة في هذا المجال يتطلب عدم شغل اراضي الشركة بشكل عشوائي، وانما من الممكن منح أراضيها إلى شركات ذي اختصاص مشابه لها".

وأوضح الخبير، أن "ما حصل في لشركة الصناعات الالكترونية بعد توقفها، هو تأجير مبانيها ومخازنها في عموم المحافظات واستغلالها كمخازن للتجارة العامة بدلاً من استثمارها".

وتابع الجواهري، أن "سوء الادارة من قبل الحكومات السابقة وراء تراجع قطاع صناعة الالكترونيات في العراق".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top