قيادي: استبعادنا من التصويت الخاص تشويش على أمة الحشد

قيادي: استبعادنا من التصويت الخاص تشويش على أمة الحشد

بغداد/ المدى

اعتبر القيادي في الحشد الشعبي، علي الحسيني، أن قرار مفوضية الانتخابات بجعل تصويت أفراد الحشد ضمن التصويت العام وليس الخاص، يأتي ضمن هجمة للتشويش على أمة الحشد.

وقال المتحدث باسم محور الشمال بالحشد الشعبي علي الحسيني، في تصريح صحفي تابعته (المدى)، متسائلًا: "لماذا كل الاجهزة الامنية مشمولة بالتصويت الخاص بينما نحن بالتصويت العام، وما هي المبررات؟"، مردفاً أن "هنالك من يطالب بحل ودمج الحشد الشعبي، لكن رسالتنا واضحة هي أن الحشد الشعبي باق ودائم، لا يحل ولا يدمج".

وأضاف: أنه "مهما كانت الامور، فأمة الحشد ستختار بين من هم ضد أو مع الحشد الشعبي".

ورأى الحسيني أن "هنالك هجمة شرسة خارجية اقليمية على الحشد الشعبي، ويريدون التشويش على أمة الحشد"، منوهاً إلى أن "الصندوق الانتخابي هو من سيفصل بيننا وبين من يتهموننا".

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، قد أكدت في وقت سابق، أن استبعاد منتسبي الحشد عن التصويت الخاص جاء بسبب عدم تزويدها بمعلوماتهم رغم مخاطباتها المكررة لهيئة الحشد الشعبي.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top