العراق والامارات يوقعان شراكة لتطوير الاداء الحكومي

العراق والامارات يوقعان شراكة لتطوير الاداء الحكومي

بغداد/المدى

وقع العراق والامارات، اليوم الأحد، شراكة استراتيجية في التحديث والتطوير الحكومي، تضم 11 محورا.

ووقع الاتفاقية القاضي رائد جوحي مدير مكتب رئيس مجلس الوزراء العراقي ومحمد القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء الإماراتي.

وتهدف الشراكة الاستراتيجية إلى نقل تجربة حكومة دولة الإمارات في تطوير العمل الحكومي، والارتقاء بمستويات الكفاءة والأداء في منظومة العمل الحكومي الى العراق، من خلال إطلاق حزمة مبادرات ومشاريع استراتيجية تسهم في تعزيز الجاهزية للمستقبل وإيجاد حلول مبتكرة للتحديات.

وقال القاضي رائد جوحي :"وضعنا خطة عمل تتألف من 11 محورا، ووضعنا تفاصيلها وفرق العمل لكل منها، وسنستفيد من خطة حوكمة الورقة البيضاء في العراق، إضافة إلى خبرات الامارات، في تنفيذ هذه الخطة".

وأشار إلى أن "الشراكة بين حكومتي الإمارات والعراق تركز على تبادل الخبرات والتجارب وأفضل الممارسات الحكومية، والاستفادة من تجربة حكومة دولة الإمارات في التطوير والتحديث الحكومي، التي قدمت للعالم نموذجاً يحتذى به في النهوض والتقدم والتطوير الحكومي واحتلت مكانة رائدة ومتميزة بين دول المنطقة والعالم".

وقال محمد القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء الاماراتي إن "الشراكة تركز على توسيع آفاق مشاركة الخبرات والتجارب وقصص النجاح والتبادل المعرفي في تطوير الخدمات الحكومية".

وأكد ان "الشراكة تسعى الى تعزيز القدرات المؤسسية وتحسين الحوكمة ونظم قياس الأداء والتميز، وبناء القدرات والمهارات في الجهات الحكومية العراقية، وتطوير الخدمات الرقمية".

وتشمل الشراكة، تبادل الخبرات والتجارب وأفضل الممارسات الحكومية في 11 محوراً حيوياً في الأداء الحكومي، والتميز الحكومي، والخدمات الحكومية، وبناء القدرات الحكومية، والخدمة المدنية، والتنافسية والإحصاء، والمسرعات الحكومية، وحاضنات الأعمال، والإعلام، والابتكار الحكومي، والبرمجة.

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top