واشنطن تتهم طهران باستغلال الوقت لتعزيز قدراتها النووية

واشنطن تتهم طهران باستغلال الوقت لتعزيز قدراتها النووية

متابعة/المدى

أكد وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، أن إيران تستغل الوقت لتعزيز قدراتها النووية، مشيرا إلى استخدامها لأجهزة حديثة.

وقال بلينكن، اليوم الأربعاء خلال مؤتمر صحفي مشترك في واشنطن، مع نظيريه الإسرائيلي يائير لابيد والإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان: "إيران تستغل الوقت في تعزيز قدراتها النووية وباتت تستخدم أجهزة طرد مركزي حديثة".

وأضاف أنه "حتى الآن لم نر من إيران ما يوحي بأنها عازمة على العودة للامتثال بالاتفاق النووي وذلك رغم توضيحنا أننا مستعدون للعودة للامتثال الكامل بالاتفاق إذا ما فعلت إيران".

وقال: أعتقد أن المسار الدبلوماسي هو الأمثل لمنع إيران من التسلح نوويا.

وأشار إلى أن "الخيارات الأخرى مطروحة للنقاش في حال فشلت الدبلوماسية والجميع يفهم ما نعنيه بذلك"، مضيفا "إذا كان لدى إيران موقف واقعي بإمكاننا التوصل لاتفاق".

وانسحبت الولايات المتحدة في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب من جانب واحد من الاتفاق النووي الموقع من إيران ومجموعة القوى العالمية الخمس (الولايات المتحدة، روسيا، الصين، بريطانيا، فرنسا)، إضافة إلى ألمانيا، في عام 2015؛ والذي يهدف إلى منع طهران من تطوير سلاح نووي.

ووافقت طهران على "الصفقة النووية" طويلة الأمد، مع مجموعة (5+1)؛ وذلك بعد سنوات من التوتر. وتصر إيران على أن برنامجها النووي سلمي بالكامل؛ الأمر الذي لم يقنع المجتمع الدولي.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top