امتداد لـ(المدى): لدينا خبراء ومستشارون لوضع خطط السياسة والاقتصاد

امتداد لـ(المدى): لدينا خبراء ومستشارون لوضع خطط السياسة والاقتصاد

خاص/المدى

كشفت حركة امتداد الناشئة، والفائزة بـ9 مقاعد نيابية حتى الان، عن مصادرها المعتمدة لوضع الخطط السياسية والاقتصادية لمسيرتها المقبلة في البرلمان القادم، فيما أكد وجود شخصيات مستقلة محددة تستهدف الحركة انضمامهم إليها.

 

وقال القيادي في حركة امتداد داود العيدان لـ(المدى)، إن "جميع أعضاء الحركة هم أصحاب اختصاصات انسانية، عدا رئيس الحركة هو ذو اختصاص علمي، وبالتالي لا يمكن الاعتماد على جهد الاعضاء في كافة المجالات"، مؤكدًا أنه "سوف يكون هناك استعانة بالخبراء والمستشارين المختصين داخل الحركة لوضع الخطط الاقتصادية والسياسية للمرحلة المقبلة".

وبخصوص المستقلين الذي يمكن انضمامهم إلى حركة امتداد، أكد العيدان، أن المستقلين الذين تستهدفهم حركة امتداد محددين وبحسب مواقفهم الوطنية، حيث يبين العيدان أن "هناك الكثير من المستقلين الذين حصلوا على أصوات اهلتهم لعضوية مجلس النواب المقبل، لكن بالحقيقة انتقلوا بعد الانتخابات إلى الحركة التي ينتمون إليها"، مشيرًا إلى أن "حركة امتداد لديها تواصل مع أعضاء مستقلين محددين أصحاب مواقف وطنية ومعروفين على مستوى العراق، ولديها اتفاق سابق على الانتخابات مع هؤلاء الاشخاص وسيتم تنضيج الاتفاقات السابقة معهم بعد صعودهم لمجلس النواب، لنكون أصحاب رأي واحد خلال المرحلة المقبلة".

وحول امكانية التحالف او الانضمام مع أحزاب ناشئة أخرى، يشير العيدان إلى أن "الحركة لن تعمل على تجيير القضية التي تحملها لها فقط، بل الحركة تؤمن بالفضاء المفتوح للجميع، ولدينا مشتركات بالبرامج الانتخابية مع بعض الكتل الجديدة سنعمل على توحيد الجهود مع هذه الكتل الجديدة لغرض النهوض بواقع البلد ولكن ضمن إطار التحالف بين الطرفين وليس الانضمام".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top