الاتحاد الاوربي يقطع الامل بتمويل نصب الاسلاك والجدران لمنع الهجرة

الاتحاد الاوربي يقطع الامل بتمويل نصب الاسلاك والجدران لمنع الهجرة

متابعة/المدى

اعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، أن الاتحاد الأوروبي لن يمول الأسلاك الشائكة ونصب الجدران على حدوده بوجه المهاجرين، كما تطالب 12 دولة بينها ليتوانيا والنمسا.

 

وقالت فون دير لاين في ختام قمة للدول الـ27 في بروكسل: "كنت في غاية الوضوح حول أن هناك منذ زمن طويل موقفا مشتركا للمفوضية والبرلمان الأوروبي حول عدم تمويل الأسلاك الشائكة والجدران".

ونصبت ليتوانيا سياجا من الأسلاك الشائكة على طول حدودها مع بيلاروس لوقف تدفق المهاجرين.

وأعلن رئيس ليتوانيا غيتاناس ناوسيدا في بروكسل أن مثل هذه التدابير "ذات ضرورة قصوى على المدى القريب للتعامل مع هذه الأزمة".

وقال المستشار النمساوي الجديد ألكسندر شالنبرغ: "إذا كانت ليتوانيا تشيد سياجها فيجدر بها الاعتماد على تضامننا.. لا يعود لليتوانيين أن يمولوا ذلك بمفردهم".

وكان وزراء داخلية 12 دولة هي النمسا وبلغاريا وقبرص والدنمارك وإستونيا واليونان والمجر وليتوانيا ولاتفيا وبولندا والتشيك وسلوفاكيا، وجهوا رسالة إلى المفوضية الأوروبية في 7 أكتوبر مطالبين الاتحاد الأوروبي بتمويل تسييج الحدود.

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top