الفصائل تنتقد بيان مجلس الأمن: يؤكد التلاعب بالانتخابات

الفصائل تنتقد بيان مجلس الأمن: يؤكد التلاعب بالانتخابات

بغداد/المدى

انتقد تحالف الفتح وكتائب الامام علي، موقف مجلس الأمن الدولي من الانتخابات البرلمانية في العراق.

وقال المتحدث باسم تحالف الفتح احمد الاسدي، السبت، تعليقا على بيان مجلس الامن بشأن الانتخابات النيابية المبكرة، في تغريدة عبر تويتر، ان القضاء العراقي أكثر ثقة وأحرص على العراق ومصلحته من بيانات أطراف دولية لم تحمل لبلداننا خيرا.

من جهته، اعتبر الامين العام لكتائب الامام علي التابعة لحزب الله العراقي، شبل الزيدي، اليوم السبت، ان تأييد مجلس الامن لنزاهة الانتخابات في العراق، يؤكد التلاعب بالنتائج.

وقال الزيدي في تغريدة على تويتر:"قرأنا وسمعنا يوم امس التأييد الواضح وغير المسبوق لمجلس الامن وبعثته الاممية المؤكد لنزاهة الانتخابات وروعة العملية الانتخابية واشراقاتها قبل حسم الاف الطعون".

وإستدرك:"وهو ما يؤكد قناعتنا بالتلاعب ويزيدنا يقينا بالدور المشبوه الذي تقوم به، خصوصا، اننا عرفناها وخبرناها انها اداة الغرب بتصفية الدول والحركات التحريرية".

واشار الزيدي الى ان "مهمتها اضافة الشرعية والهيمنة على بلدان العالم الثالث بقراراتها وانشطتها المشبوهة".

وأضاف: "من امثلة ذلك هو موقفها من قمع الشعب الفلسطيني والشعب اليمين والسوري وحصار ثلاثة عشر عاما على العراق ظلما ومن ثم إقرارها بوجود اسلحة دمار شامل، ومن يعتقد بنزاهتها وحياديتها فهو واهم".

وكان مجلس الأمن الدولي أصدر، أمس الجمعة، بياناً عن الانتخابات النيابية المبكرة في العراق.

وذكر المجلس، في بيان أن "أعضاء مجلس الأمن، يهنئون الشعب العراقي والحكومة العراقية بمناسبة الانتخابات الاخيرة التي أجريت في العاشر من الشهر الجاري".

ورحب أعضاء مجلس الأمن بالتقارير الأولية التي تفيد بأن الانتخابات المبكرة سارت على نحو سلس وتميزت عن جميع الانتخابات التي سبقتها باصلاحات فنية وإجرائية مهمة.

وأضاف البيان، أن "أعضاء مجلس الأمن أثنوا على المفوضية العليا المستقلة للانتخابات لإجرائها انتخابات سليمة من الناحية الفنية، وأثنوا على حكومة العراق لتحضيراتها للانتخابات ولمنع العنف في يوم الانتخابات".

وأثنى أعضاء مجلس الأمن، على "بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) لتقديمها المساعدة الفنية للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات وتوفير فريق تابع للأمم المتحدة لمراقبة يوم الانتخابات الذي طلبته حكومة العراق لتعزيز العملية الانتخابية وتعزيز الشفافية"، معربين عن شكرهم بعثة يونامي على مساعدتها".

ويتظاهر انصار تحالف الفتح وبقية القوى الخاسرة في الانتخابات منذ عدة ايام في بغداد وبعض المحافظات احتجاجا على نتائج الانتخابات النيابية متهمين مفوضية الانتخابات والبعثة الاممية بالتلاعب فيها.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top