الداخلية تعلن تشديد اجراءاتها على أماكن عبور المخدرات دون تسميتها

الداخلية تعلن تشديد اجراءاتها على أماكن عبور المخدرات دون تسميتها

بغداد/المدى

استعرضت وزارة الداخلية، اليوم الجمعة، محورين لخطتها في مكافحة المخدرات، فيما اكدت سيطرتها على ملف تشديد الاجراءات على أماكن عبور المخدرات في البلاد، فيما لم تقم بتسمية هذه الأماكن وتحديدها.

 

وقال المتحدث باسم الوزارة اللواء خالد المحنا، في تصريح للوكالة الرسمية وتابعته (المدى)، إن "وزير الداخلية عثمان الغانمي، ومنذ تسلم مهام مسؤولياته في حكومة الكاظمي وجه بتحديد التهديدات التي تواجه المجتمع"، مبيناً أن "المخدرات كانت من بين أهم التهديدات، لذلك عملت الوزارة على وضع خطة استراتيجية لمكافحتها".

وأشار إلى أن "الخطة شملت محورين، الأول دعم مديرية مكافحة المخدرات من الناحية الهيكلية الإدارية من ملاكات وضباط وعاملين، فضلاً عن الدعم اللوجستي برغم الضائقة المالية التي تمر بها البلاد، بالإضافة الى تكليف قوات النخبة بالوزارة بضرورة التعاون لملاحقة تجار المخدرات"، مؤكداً أن "القوات الأمنية تمكنت خلال الفترة الماضية وبعمليات نوعية، من ضبط أطنان من المواد المخدرة، والقبض على العديد من العصابات بمناطق لم يتوقع وصول القوات الأمنية إليها كونها مناطق وعرة ومستنقعات".

وأضاف، أن "محور الخطة الثاني يتضمن نشر حملات التثقيف والتوعية في المجتمع لأن القضية مجتمعية وتمس المواطنين بالدرجة الأساس، لذا فإن الشرطة المجتمعة تعمل على متابعة الملف من خلال حملات كبيرة وعقد آلاف الورش والندوات، الى جانب ارسال أشخاص متدربين متخصصين الى المدارس والجامعات من أجل تحصين الطلبة من الوقوع في فخ تجار المخدرات".

ولفت إلى أن "القوات الأمنية، شددت من إجراءاتها في أماكن عبور المخدرات وتمكنت من السيطرة على هذا الملف".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top