فيضانات محتملة في بحر النجف وخطوات استباقية

فيضانات محتملة في بحر النجف وخطوات استباقية

بغداد/المدى

أعلنت مديرية الموارد المائية في محافظة النجف، اليوم الاثنين، تطبيق خطوات استباقية لمواجهة الفيضانات المحتملة في منخفض بحر النجف غربي المحافظة.

وقال مدير المديرية شاكر فايز في تصريحات تابعتها (المدى)، إن "المديرية اتخذت الإجراءات الاحترازية اللازمة لدرء خطر الفيضانات في بحر النجف"، موضحاً أن "الاجراءات تضمنت فتح وتعميق مبزل عين الحسن لاستيعاب اي مياه زائدة فضلا عن بناء سدة جانبية بطول كيلومتر و750 م من قبل دائرة المشاريع بالإضافة الى سدات جانبية".

وأضاف فايز أن "هناك مشروعا استراتيجيا لحل جذري لمشكلة المنطقة يحتاج تخصيصات مالية عالية ويتضمن تأسيس مدينة مائية سياحية فضلاً عن عدة سدات جانبية"، مؤكداً أنه في حال توفر التخصيصات المالية الكافية ستتم المباشرة بها".

بدوره أوضح مدير ناحية النور المهندس اياد الزرفي، أن "التنسيق جار ما بين مديرية الناحية والموارد المائية والدفاع المدني تحسبا لاي مخاطر بسبب الفيضانات في حال هطول امطار شديدة او مخاطر السيول القادمة من الاراضي السعودية".

وبين الزرفي، أن "الطريق الرابط ما بين مركز محافظة النجف والنواحي والقرى التابعة لمنطقة بحر النجف او ما يسمى طريق الحج البري سيتم تأهيله من قبل وزارة الاسكان والاعمار ضمن موازنة 2021"، لافتا الى أن "المرحلة الاولى ستكون بطول 27 كم وستشمل اغلب القرى الموجودة على الطريق اذ يعد هذا الطريق من الطرق الاستراتيجية كونه يربط النجف بطريق الحج البري الى الديار المقدسة في الحجاز".

وكانت منطقة بحر النجف قد شهدت في الاعوام الاخيرة الماضية عدة حوادث فيضانات الحقت اضرارا بالعوائل الساكنة فيها مما يتطلب من الجهات الحكومية المختصة بذل مزيد من الجهود للحفاظ على حياة الساكنين فيها.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top