كردستان: حزب العمال ومجاميع المهربين استغلت قضية المهاجرين في بلاروسيا

كردستان: حزب العمال ومجاميع المهربين استغلت قضية المهاجرين في بلاروسيا

اربيل/ المدى
اتهم مجلس أمن إقليم كردستان ،اليوم الاحد، "اطراف مناوئة" مثل حزب العمال الكردستاني ومجموعة من المهربين وبعض شركات السياحة وتجار السياسة استغلت قضية المهاجرين في بيلاروس للاساءة إلى الاقليم.
حمل تطبيق (المدى) على هاتفك

وذكر المجلس في بيان تلقت (المدى) نسخة منه، انه "في الاونة الاخيرة، عادت ظاهرة الهجرة الى الدول الغربية من جديد، حيث توجه عدد من مواطني اقليم كردستان الى بيلاروس لأجل الحصول على حق اللجوء في الدول الغربية".
واضاف البيان، انه "تم استغلال قسم من هؤلاء المواطنين من قبل حزب العمال الكوردستاني PKK ومجموعة من المهربين وبعض شركات السياحة وتجار السياسة الذين قدموا الذرائع المختلفة وكيّل التهم لاقليم كردستان من اجل تعزيز ملفات قبولهم في تلك الدول".
واوضح، ان "لااقليم اصبح ملاذاً آمناً للتعايش وحرية الفرد، ولذلك توجه عدد كبير من الاجانب ودول الجوار والمناطق الاخرى من العراق اليه واستفادوا من المناخ الآمن في الاقليم كمكان للاقامة والبقاء، والحصول على فرص افضل للعيش".
واشار البيان الى ان "المواطنين العالقين الآن في بيلاروس صرفوا اموالاً طائلة وسافروا بطرق قانونية للوصول الى تلك البلاد، ومنها تمكنوا من العبور الى بلاد اخرى"، مؤكداً أن "اي شخص من اقليم كردستان لم يضطر للسفر بسبب مشاكل سياسية او بسبب التحييد من الحرية الشخصية، بل سافروا الى تلك الدول بكل حرية، واذا لم تكن هناك حرية الفرد لم يكن باستطاعتهم السفر بشكل قانوني عن طريق المطارات والمعابر الحدودية".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top