الصدر يجدد الدعوة لتشكيل حكومة اغلبية وطنية

الصدر يجدد الدعوة لتشكيل حكومة اغلبية وطنية

بغداد/ المدى

اكد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ،اليوم الأربعاء، التزامه نحو تشكيل حكومة أغلبية وطنية.

حمل تطبيق (المدى) على هاتفك.

وقال الصدر في حديث اثناء لقائه عدداً من المرشحين المستقلين الفائزين في الانتخابات الأخيرة وتابعته (المدى)، إن "الانتخابات التشريعية أفرزت فوز طبقة من المستقلين أكثر من غيرها، على حساب المتحزبين وهذه صورة أكثر من جميلة لكن هناك من يعتبرها مخيفة له ولحزبه ولجهته".

وأضاف، أن "الفوز سابقاً كان حكراً على بعض الأحزاب، لكن يبنغي الحذر من سعي أحزاب لاستمالة مستقلين أما بالترغيب أو التهريب، وهذا الأمر يحدث فعلاً، إذ أن هناك تعدياً على المستقلين وأصواتهم لإسقاطهم وإيصال بعض المتحزبين من الأطراف الخاسرة وأنا أرفض هذا الأمر رفضاً قاطعاً".

وتابع قائلاً، أنا "أحذر كذلك من قيام البعض بقتل مرشح بهدف تصعيد مرشح خاسر، ومن هنا أطالب بحماية المستقلين والدفاع عنهم وعن أصواتهم وأن لا يتعدى عليهم لا بالترغيب ولا الترهيب او القتل ومستعد لتقديم أية خدمة مطلوبة".

وأشار الصدر إلى أن "وجود المستقلين ونية غالبيتهم التوجه إلى المعارضة وعدم الانضمام للحكومة، وهذا شيء جديد وجيد، لا زلنا في توجهنا نحو حكومة أغلبية وطنية نريد أن يكون للمعارضة في البرلمان صوت فاعل ويؤخذ بمطالباتها شرط أن تكون غير فئوية او طائفية".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top