العراق امام الموجة الرابعة لكورونا.. تخوف واستعدادات

العراق امام الموجة الرابعة لكورونا.. تخوف واستعدادات

خاص/ المدى

حذرت وزارة الصحة، من دخول العراق في موجة رابعة من فيروس كورونا المستجد في حال عدم الالتزام بالاجراءات الوقائية، فيما عبر مواطنون عن تخوفهم من الموجة الجديدة.

حمل تطبيق (المدى) على هاتفك.

 

تخوف شعبي

وقال عمر سمير من اهالي بغداد في حديث لـ (المدى)، إن "الاوضاع تشير إلى إمكانية ازدياد الاصابات بفيروس كورونا كون اغلب المواطنين غير ملتزمين بالاجراءات الصحية مثل الكمامة والمعقمات وغيرها".

وأضاف صاحب الـ 34 عاماً، أن "الحكومة والجهات الصحية مطالبة بتشديد الاجراءات الوقائية للحد من انتشار الفيروس التاجي"، داعياً في الوقت نفسه المواطنين إلى "الاسراع باخذ اللقاحات المضادة لفيروس كورونا".

في حين، عبرت ام زهراء عن تخوفها من "عودة الإصابات باعداد كبيرة والرجوع إلى فرض الحظر الشامل وتشديد الاجراءات كما حصل في الدول الاوروبية".

ام زهراء التي تسكن في محافظة ديالى، أشارت في حديثها لـ(المدى) إلى "ضرورة حث المواطنين على تلقي جرعات اللقاحات المضادة لفيروس كورونا والمحاسبة على عدم الالتزام بالاجراءات الوقائية".

 

اجراءات جديدة

وفي ذات السياق قالت عضو الفريق الاعلامي في وزارة الصحة ربى فلاح، في حديث لـ (المدى)، إن "الوزارة اتخذت الاجراءات الوقائية والاحترازية المشددة تخوفاً من الدخول بالموجة الرابعة من وباء كورونا".

وأضافت أن "الوزارة وفرت أجهزة التنفس الاصطناعي في عموم المستشفيات والعديد من الأسرة، فضلاً عن توفير كافة المتطلبات الصحية".

وأشارت فلاح، إلى أن "العراق غير مستشنى من دخول الموجات الجديدة الخاصة بفيروس كورونا كون المواطنين غير ملتزمين بالاجراءات الوقائية"، مبينة أن "بعض المحافظات سجلت نسب متدنية من التطعيم ضد الفيروس".

وأوضحت أن "فصل الشتاء في العادة دائماً ما يكون موسم ازدياد الامراض التنفسية وبالتالي ان فيروس كورونا ينشط في هذا الوقت"، مشيرة إلى أن  "العراق شهد تلقيح أكثر من 7 ملايين شخص باللقاح المضاد للفيروس".

مقترحات طبية

إلى ذلك، قال الطبيب المتخصص وسام التميمي، إن "وزارة الصحة تتوقع الدخول في الموجة الرابعة من فيروس كورونا بناءً على الموقف الوبائي في عموم انحاء العالم".

وفي حديث لـ (المدى)، أشار التميمي، إلى أن "العراق دائما ما يكون متأخراً عن دول العالم بشأن الموجات الوبائية بنحو شهرين على الاقل"، لافتا الى أن "الاشهر القليلة المقبلة ستشهد دخول العراق بالموجة الجديدة للفيروس التاجي".

وختم حديثه بالقول إن "اللقاح هو الحل الوحيد للسيطرة على الموجة الجديدة، سيما وان اللقاح يعمل على توفير الحماية الكافية لاي موجات جديدة".

وبلغ عدد المتلقين للقاح حتى الآن، أكثر من 7 ملايين شخص بمعدل تطعيم يومي يبلغ 70 ألف عراقي، مع توسعة جديدة في عمليات التلقيح حيث تخطط الوزارة للوصول إلى 10 ملايين شخص مع نهاية العام الحالي.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top