ذي قار تغطس في ملوثات بيئية تخنق الهواء والماء

ذي قار تغطس في ملوثات بيئية تخنق الهواء والماء

ذي قار/ المدى

استعرض مدير شعبة البيئة الحضرية في محافظة ذي  قار، صلاح فيصل، اليوم السبت، جملة مسببات للتلوث في المحافظة منها مصادر تلويث غازية فضلا عن مياه ثقيلة تؤثر على على صحة الانسان.

 

حمل تطبيق (المدى) على هاتفك

وقال فيصل في حديث لـ(المدى) إن "الانبعاثات الغازية والملوثة ناجمة من الانشطة الصناعية والخدمية ومنها محطة الكهرباء الحرارية في قضاء الناصرية ومواقع الطمر الصحي في عموم المحافظة".

واضاف ان، "الطمر الصحي يتسبب بانبعاثات غازات سامة بسبب الحرق العشوائي من قبل العابثين بالنفايات فضلا عن الحرق العشوائي بين الدور السكنية وهذه الانبعاثات تساهم بالتغيرات المناخية".

وبين فيصل ان، "بيئة ذي قار مستمرة باتخاذ الاجراءات القانونية ومنها الغرامة والغلق ورفع الدعاوى القضائية ضد هذه الدوائر المختصة وهذه الاجراءات تعمل على التقليل من الغازات المنبعثة".

  واشار الى ان "نهر الفرات يتعرض كذلك عند دخوله المحافظة الى العديد من الملوثات منها محطات الصرف الصحي التي حدث تجاوز عليها من قبل المواطنين، حيث انها محطات لتصريف الامطار لكن المواطنين قاموا بتصريف مياه الصرف الصحي عليها".

 

وتابع قائلا ان، "محطات المعالجة لا تعمل بصورة سليمة وقد تعطلت كافة وحدات المعالجة البايلوجية والكيمياوية والفيزياوية واصبحت تصرف مياه الصرف الصحي الى مجرى الفرات، وهو ما ادى الى احداث ضرر في نوعية مياه الفرات وتاثر على التنوع الاحيائي داخل النهر".

وبين ان، "الملوثات تؤثر على نوعية المياه التي تصرف الى شبكات مياه الشرب لان هناك مشاريع مياه شرب منصوبة على نهر الفرات وتضخ المياه الى شبكات مياه الشرب وتؤثر سلبا على المشاريع واستهلاك طاقات المشاريع".

ولفت الى ان، "البيئة اتخذت كذلك كافة الاجراءات القانونية بحق هذه المؤسسات وهناك استجابة من بعضها ومنها مديرية المجاري التي ازالت بعض المخالفات ولكن توجد عدة نقاط تصريف على الفرات حاليا".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top