هل وجدت إيران سوقًا جديدة لتصدير الغاز بدلًا من العراق؟

هل وجدت إيران سوقًا جديدة لتصدير الغاز بدلًا من العراق؟

بغداد/ المدى

وقعت إيران وأذربيجان وتركمانستان، اليوم الأحد، اتفاقا لتبادل الغاز بحجم يصل إلى ملياري متر مكعب سنويا، بالتزامن مع تخفيض ايران للامدادات الغازية تجاه العراق، الامر الذي يطرح تساؤلات عما اذا كانت ايران ستتخلى عن تصدير الغاز الى العراق بإيجاد سوقًا جديدًا لصادراتها.

حمل تطبيق (المدى) على هاتفك

 

وذكرت وسائل إعلام إيرانية حكومية أن الاتفاق أبرم في عاصمة تركمانستان عشق آباد بحضور الرئيسين الإيراني، إبراهيم رئيسي، والأذربيجاني، إلهام علييف.

وتنص الوثيقة على أن تركمانستان ستبيع ما بين 1.5 مليار إلى ملياري متر مكعب من الغاز سنويا لأذربيجان بموجب الاتفاق الثلاثي الموقع على هامش قمة منظمة التعاون الاقتصادي في تركمانستان.

وسبق أن أعلن وزير النفط الإيراني، جواد عوجي، يوم 21 نوفمبر، التوصل اتفاق حول تصدير الغاز بشكل غير مباشر إلى أذربيجان عبر إيران من دول الجوار بينها تركمنستان.

وفي وقت سابق، قال عضو لجنة الطاقة في البرلمان الإيراني، حسين حسين زادة، إن العراق سيستغني قريبًا عن استيراد الكهرباء والغاز من ايران، في الوقت الذي يعمل العراق على تطوير مشاريع وتوقيع عقود لايقاف حرق الغاز والذي يعادل تقريبا الكميات التي يستوردها من ايران والبالغة اكثر من 1500 مقمق او نحو 40 مليون متر مكعب.

بالمقابل تزود ايران العراق بنحو 8 ملايين متر مكعب يوميًا فقط، في الوقت الذي يحتاج العراق 50 مليون متر مكعب يوميًا وهو الرقم المتعاقد عليه العراق مع ايران.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top