العراق ينضم الى اتفاقية دولية بشأن السيارات المسروقة والمهربة

العراق ينضم الى اتفاقية دولية بشأن السيارات المسروقة والمهربة

بغداد/ المدى

أعلنت وزارة الداخلية ،اليوم الخميس، انضمام العراق إلى اتفاقية امنية مع شرطة الانتربول الدولية للكشف عن المركبات المسروقة المهربة إلى البلاد.

حمل تطبيق (المدى) على هاتفك.

وقال مدير تسجيل المركبات واجازات السوق في مديرية المرور العامة العميد سالم غيث الدعمي في تصريح تابعته (المدى)، إن "هذه الاتفاقية ستسهم بالحد من تهريب المركبات إلى البلاد لاسيما بعد أن تم تحديد حاسبة الكترونية بالتنسيق مع شرطة الانتربول"، مبينا ان "الحاسبة تضم انـواع وارقــام المركبات المسروقة".

واضـاف الدعمي، أنه "ستتم اعـادة المركبة المهربة والمسروقة إلى الدولة التي ابلغت ، وان تـلـك الــدول هـي الاخــرى سـتـقـوم بـإعـادة المـركـبـات المسروقة والمهربة إلى خارج البلاد".

وبـين، أن "مديرية المـرور العامة كانت قد اصـدرت وفق الـقـرار 48 ،تعليمات جـديـدة لتسجيل المـركـبـات غير المسجلة وغير الاصولية ومنحت مدة شهرين لتسجيلها"، مشيرا إلى انـه "تـم وضـع اسـس قبل الـقـرار منها أن تـكـون المركبة داخلة بشكل غير رسمي إلى البلاد، وان تكون غير مرسمة كمركيا، ولا توجد مستمسكات رسمية لها".

وشدد المسؤول على "ضرورة أن يقدم صاحب المركبة طلبا وتعهدا خطيا، بـعـدم وجــود مستمسكات وانـهـا غير مسجلة، لتقوم بعدها مديرية المـرور بفحص المركبة للتاكد من سلامتها ومتانتها وأن يكون رقم الشاصي (حفر) وغير مطبوع وتدقيق حاسبة سـرقـات شرطة الانـتـربـول ليتم بعدها دفـع الـرسـوم الكمركية للمركبة وتسجيلها بشكل اصولي".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top