بعد تسديد الكويت.. ماذا يعني خروج العراق من الفصل السابع؟

بعد تسديد الكويت.. ماذا يعني خروج العراق من الفصل السابع؟

خاص/ المدى

مع قرب انتهاء العراق من تسديد اخر دفعة من ديون الكويت، سيتم اخراج العراق من الفصل السابع من قبل الامم المتحدة، حيث انه لم يتبقى سوى نحو 200 مليون دولار من اصل اكثر من 52 مليار دولار كان يدفعها العراق منذ العام 1996.

حمل تطبيق (المدى) على هاتفك.

وقال المستشار الاقتصادي مظهر محمد صالح في تصريحات تابعتها (المدى)، إن "الايام المقبلة ستشهد غلق ملف الديون الكويتية تماماً، كما ان هنالك اجراءات دبلوماسية سيقوم بها العراق للخروج من الفصل السابع"، مرجحاً أن "تنهي الأمم المتحدة خلال شهر شباط او اذار المقبلين، هذه الملفات جميعها ليكون العراق في وضع سليم ينتقل فيه من الفصل السابع فصل الحرب والعدوان، الى الفصل السادس الذي هو السلام".

 

وحول تبعات خروج العراق من الفصل السابع، يشير الخبير القانوني امير الدعمي في حديث لـ"المدى"، إن "خروج العراق من البند السابع يعني تحرر العراق من القيود الدولية للامم المتحدة".

واوضح ان "ذلك يعني أن للعراق الحق في استرجاع امواله المحتجزة والتصرف بها وفق رؤيته وكذلك التعاقد على كافة الاصعدة العسكرية والاقتصادية دون الرجوع للامم المتحدة"، مبينًا أنه "باختصار يعني رفع الوصاية الدولية المفروضة على العراق والرجوع الى مكانته الدولية والاقليمية بدون وصاية او قيود مما ينعكس ذلك على اقتصاده وشعبه".

 

إلا أن الخبير القانوني طارق حرب يؤكد أن العراق خارج فعلًا من الفصل السابع منذ سنوات.

وقال حرب في حديث لـ(المدى)، إن "العراق تم اخراجه من الفصل السابع منذ سنوات وهو الان لا يطبق منه جزء بسيط فيما يتعلق بالديون الكويتية فقط".

وأكد حرب أنه "ليس هناك قيد مقرر بموجب الامم المتحدة على العراق سياسيا أو عسكريًا، وسابقًا كانت طائراتنا لاتستطيع الطيران بحرية ولانستطيع بيع النفط كيف مانريد واين مانريد، الا انه منذ سنوات جميع هذه القيود قد رفعت فعليًا، وليس هناك تطبيق للفصل السابع الا فيما يتعلق بالديون الكويتية".

واوضح أن التغيير الوحيدالذي سيطرأ بعد رفع العراق من الفصل السابع، هو عدم وجود استقطاع من الاموال العراقية الناجمة عن بيع النفط وتسديدها للكويت، والا ان العراق حر في الاستيراد والتصدير لاي جهة دون حاجة لاستشارة الامم المتحدة او إذن منها.

وفي عام 2017 صوت مجلس الامن الدولي على اخراج العراق من الفصل السابع بعد ان قام بجميع الالتزامات المفروضة عليه.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top