الأولمبي يعسكر في انطاليا تحضيراً لدبي الدولية

الأولمبي يعسكر في انطاليا تحضيراً لدبي الدولية

 بغداد / المدى

يعكف المنتخب الأولمبي لكرة القدم على التجمّع قريباً استعداداً للمشاركة في بطولة دبي الدولية للمنتخبات دون سن ٢٣ في آذار المقبل في طريق تحضيره لنهائيات كأس آسيا حزيران 2022.

وقال الكابتن سعد حافظ، عضو الملاك التدريبي للمنتخب الأولمبي لـ"المدى" :وضع المدرّب التشيكي ميروسلاف سوكوب منهاجاً متكاملاً بالتنسيق مع أعضاء الملاك، للمرحلة القادمة التي تتطلّب بذل جهود كبيرة من أجل تهيئة منتخب أولمبي قادر على تحقيق آمال العراقيين بالمنافسة على لقب البطولة القاريّة.

وأضاف :"سيدخل منتخبنا الأولمبي معسكراً داخلياً قصيراً للفترة من 18 إلى 22 كانون الثاني الجاري، لتجريب بعض اللاعبين الذين تم اختيارهم بعد مشاهدة مباريات الدوري الممتاز، ثم يتوجّه الى مدينة أنطاليا التركية للدخول في معسكر خارجي لمدة عشرة أيام للفترة من 22 كانون الثاني إلى 2 شباط، لتجريب بعض اللاعبين المغتربين الذين تمّ التوصّل الى اتفاق معهم لتمثيل المنتخب في حالة صلاحهم للمهمّة، ومدى انسجامهم مع زملائهم، وتدعيم المراكز المطلوبة، وسيكون المعسكر التركي بمثابة استعداد جيّد للبطولة الإماراتية".

وأوضح :"نسعى لاعتماد 26 لاعباً بعد إنتهاء معسكر انطاليا، لغرض المشاركة في بطولة دبي الدولية التي تنطلق يوم 21 آذار المقبل، خلال فترة (الفيفا دي) وهي تجربة مهمّة لاحتكاك لاعبينا مع منتخبات عالمية مثل الأرجنتين وصربيا وكوريا الجنوبية، ومن خلالها يمكن الوقوف على جاهزيّتهم لخوض مباريات كأس آسيا الخامسة".

وبيّن :"أن المدرّب سوكوب يقضي إجازة عائليّة، وسيعود إلى العاصمة بغداد قبل الثامن عشر من كانون الثاني الجاري، ولديه تصوّر شامل عن جميع اللاعبين من خلال متابعته جولات الدوري الممتاز عبر روابط المواقع الناقلة للمباريات التي كنت أرسلها له، ولديه ملاحظات فنية عن أبرز اللاعبين ممّن يحتاجهم المنتخب".

وختم حافظ قائلاً :"تعد بطولة كأس آسيا تحت 23 سنة التي تنظّمها العاصمة الأوزبكية طشقند من 1 إلى 19 حزيران المقبل، فرصة مهمّة للاعبي المنتخب الأولمبي يؤكّدوا جدارتهم في تمثيل الكرة العراقية، ويكلّلوا جهود الملاك التدريبي واتحاد كرة القدم لأكثر من سنة في تذليل المعوّقات وتوفير مقوّمات النجاح، فمنذ أوّل تجمّع للمنتخب يوم الأربعاء 28 تموز 2021 إلى الآن يعمل الجميع بروحيّة متفائلة تهدف إلى تقديم منتخب نموذجي يفتخر به العراق على مرّ السنين".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top