هل يحق للبرلماني اجبار التربية على اجراء دور ثالث؟

هل يحق للبرلماني اجبار التربية على اجراء دور ثالث؟

خاص/المدى

علق خبير قانوني امكانية تدخل البرلمانيين بخطط الحكومة في بعض المسارات ولاسيما في مسار التربية والتعليم، وذلك بعد تدشين أول "تلويح بالاستضافة" من قبل أحد البرلمانيين لوزير التربية، في الدورة البرلمانية الجديدة.

 

 

وطالب النائب عن تيار الحكمة علي شداد الفارس، وزارة التربية بإجراء دور ثالث للسادس الإعدادي، فيما قال في بيان إنه ""لدينا خيارين لا ثالث لهما وعلى وزارة التربية تحمل مسؤولياتها وعدم العبث بسلامة وأرواح شبابنا، لاننا فقدنا البعض منهم بسبب حالات الانتحار".

وبين :"الخيار الأول، هو المضي بإقرار الدور الثالث وفسح المجال للطلبة وإعطائهم فرصة جديدة لإثبات قدرتهم وعزيمتهم وضمان مستقبلهم"، مشيرا الى ان "الخيار الآخر، فهو إعتماد قرار نظام التحميل الشامل لكافة الدراسات الصباحية والمسائية والخارجي مجاناً من دون فرض رسوم ويتم شمول الطلبة بامتحانات هذا العام أسوة باقرانهم من الشباب والمبررات ايضاً واضحة".

وأكد الفارس انه "وبخلاف ذلك سوف تكون وزارة التربية أمام مجلس النواب في الجلسه المقبلة واستضافة الوزير والمعنيين بالأمر، وسوف نقدم ورقة عمل بهذا الخصوص خلال الجلسة".

 

ويقول الخبير القانوني أحمد العبادي في حديث لـ(المدى)، إن "اساس الدستور واضح ويقول أن عمل البرلماني تشريعي رقابي، وهذا يعني يراقب اداء الحكومة".

واضاف انه "اذا كان الشيء او القرار المطلوب من الوزير مخالفًا للقانون فتهديد البرلماني باستضافة الوزير غير قانوني ولاواقعي ولابرلماني".

واشار الى انه "اذا كان الطلب هو رأي من البرلمان تجاه الوزير باتخاذ قرار معين ولم يستجيب فتحصل استضافة عادية للاستيضاح في مجلس النواب ليبرر الوزير موقفه وسبب رفضه".

واعتبر ان "البرلمان اذا اقتنع باجابة الوزير سينتهي الامر"، معتبرا ان "الاستضافة لا تعني استجوابا هي فقط استيضاح وليست هناك مشكلة فيها".

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top