مسؤول حكومي يعلق على انسحاب شركات نفطية من ذي قار

مسؤول حكومي يعلق على انسحاب شركات نفطية من ذي قار

خاص/ المدى

كشف مسؤول محلي في محافظة ذي قار، اليوم الأربعاء، حقيقة تهديد شركات نفطية بالانسحاب من حقل الغراف النفطي.

وقال قائممقام قضاء الرفاعي، عمار الركابي لـ (المدى)، إن "الحديث عن تهديد بعض الشركات النفطية بالانسحاب من حقل الغراف النفطي غير صحيح"، مبيناً أن "الشركات التي استهدفت مؤخراً لا تزال تمارس عملها بشكل طبيعي".

وأضاف أن "عدد المعتقلين بتهمة استهداف الشركات النفطية في الرفاعي بلغ 6 اشخاص متهمين وتمت احالتهم شعبة مكافحة الإرهاب في المحافظة، لاكمال إجراءات التحقيق معهم، وإحالتهم إلى القضاء لينالوا جزاءهم العادل".

وأشار الركابي، إلى أن "الاعتداءات تكررت في الآونة الاخيرة، عبر اطلاق النار صوب الشركات العاملة في حقل الغراف النفطي".

ويعد حقل الغراف النفطي احد اهم الحقول النفطية في جنوبي العراق ويقع بقضاء الرفاعي شمالي محافظة ذي قار وتستثمره شركة بتروناس الماليزية، فيما تعمل بداخله العشرات من الشركات المحلية والاجنبية.

وشهدت الفترة الماضية استهداف بعض مواقع الشركات من اماكن بعيدة بالاسلحة المتوسطة من قبل مجهولين، رجحت مصادر مطلعة أنها بسبب الخلافات بين المستثمرين داخل الحقل.

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top