بابل: تظاهرات غاضبة بسبب الكهرباء وارتفاع الايجارات

بابل: تظاهرات غاضبة بسبب الكهرباء وارتفاع الايجارات

بابل/ المدى

تظاهر العشرات في قضاء المسيب شمال بابل، اليوم الاربعاء، امام محطة المسيب الحرارية احتجاجا على تدني واقع الكهرباء، فيما تظاهر اصحاب المهن الصناعية احتجاجاً على زيادة اسعار بدلات الايجار الى ضعفين.

وقال الناشط في تظاهرات المسيب فاضل الجبوري، لـ (المدى)، إن "مناطق شمال بابل تحوي على محطتين لتوليد الكهرباء (المسيب الحرارية والمسيب الغازية)، الا انها تعاني من تدني ساعات التجهيز إلى ساعة واحدة مقابل 4 ساعات اطفاء".

وأشار إلى أن "الاهالي اضطروا الى استخدام الحطب في التدفئة في ظل انخفاض درجات الحرارة وقلة النفط الابيض اضافة الى الاعتماد على المولدات المنزلية التي باتت تثقل كاهل المواطن".

وأضاف الجبوري، أن "المتظاهرين امهلوا الحكومة خمسة ايام فقط وبخلافة سيكون هناك تحشيداً لكل منسقيات بابل لتنفيذ اعتصام مفتوح امام محطات توليد الكهرباء في عموم المحافظة وقطع الشوارع المؤدية لها".

في غضون ذلك، اكد علي الفتلاوي لـ (المدى)، أن "المئات من اصحاب المهن الصناعية تظاهروا امام بلدية المسيب احتجاجا على زيادة بدلات الايجار بالنسبة لمحال الحي الصناعي الى ضعفين ليصل بدل الايجار الى 900 الف بعد ان كان 300 الف".

وأوضح أن "مساحة المحال اضافة الى مستوى الخدمات المتدنية لا تتناسب مع مبلغ بدل الايجال اذ ان مساحة المحل الواحد لا تتجاوز الثلاثة امتار فضلا عن تكدس النفايات وتهالك الشبكة الكهربائية".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top