النزاهة: الحبس الشديد لرئيس هيئة استثمار بغداد السابق

النزاهة: الحبس الشديد لرئيس هيئة استثمار بغداد السابق

بغداد/ المدى

كشفت هيئة النزاهة، اليوم الثلاثاء، عن صدور قرار حكم حضورياً يقضي بالحبس الشديد لرئيس هيئة استثمار بغداد السابق لاخلاله بواجباته الوظيفيَّة.

وذكرت دائرة التحقيقات في بيان تلقته (المدى)، "أفادت بإصدار محكمة جنايات مكافحة الفساد المركزيَّة حكماً بتجريم رئيس هيئة استثمار بغداد يقضي بالحبس الشديد لمدة أربع سنوات وغرامة عشرة ملايين"، مشيرةً إلى أن "الحكم جاء وفق أحكام القرار (١٦٠ لسنة ١٩٨٣)".

وأضاف البيان، أن "المحكمة، وبعد اطلاعها على الأدلة والإثباتات والدفوعات التي تضمنها الطعن التمييزي من قبل هيئة النزاهة وقرار محكمة التمييز الاتحادية بنقض القرار السابق القاضي بالإفراج عن المتهم، وصلت إلى القناعة التامَّة بتجريمه، فقررت الحكم عليه بالحبس الشديد؛ استناداً لأحكام القرار".

وكانت الهيئة قد طعنت في قراري الحكم الصادرين عن محكمة الجنايات المركزيَّة الذي تضمَّن الأول منهما إلغاء التهمة والإفراج عن المُتَّهم (رئيس هيئة استثمار بغداد السابق) في القضيَّـة الخاصة بإخلاله بواجباته الوظيفيَّة وتهمة أخذ مبالغ بنسبة 4% عبر أحد المستثمرين، مقابل إكمال منح الإجازات الاستثماريَّـة.

الطعن الثاني تضمن الحكم بحبس المستثمر مُدَّة سنتين مع الغرامة؛ بغية تشديده كون العقوبة جاءت خفيفةً، ولا تتناسب مع وقائع الجريمة وجسامتها.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top