وزير الخارجية: نتطلع لدور اممي اكبر في جهود إعادة الإعمار

وزير الخارجية: نتطلع لدور اممي اكبر في جهود إعادة الإعمار

بغداد / المدى

قال وزير الخارجية ،اليوم السبت، ان العراق يتطلع لدور اكبر للامم المتحدة في جهود إعادة إعمار المدن العراقية المحررة وعودة النازحين.

وذكر بيان لوزارة الخارجية تابعته المدى ، انه " التقى وزير الخارجيَّة فؤاد حسين مع الأمين العامِّ للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، لبحث مُستجدَّات الأوضاع في العراق والمنطقة".

وعبر الوزير بحسب البيان ، عن "شكر العراق للأمم المتحدة لدعمها له في مُختلِف المجالات، وجُهُود البعثة الأمميَّة في بغداد، والمُساعَدات التي تـُقدِّمها للعوائل النازحة بالتعاون مع المنظمات الدوليَّة لتوفير المُستلزَمات الضروريَّة لتعزيز الأمن، والاستقرار للعراق"، مُضيفاً "نتطلـَّع لدور أكبر للأمم المتحدة في جُهُود إعادة إعمار البُنى التحتـيَّة للمُدُن العراقـيَّة، وعودة النازحين إلى مناطق سكناهم".

واشاد وزير الخارجية بدور منظمة الأمم المتحدة ومجلس الأمن في دعم العمليّة الأنتخابية في العراق، مُنوهاً إلى أنَّ "القوى السياسيّة تُكثـِّف حواراتها؛ لتشكيل الحكومة الجديدة وتوفير الأجواء اللازمة للحفاظ على التوقيتات الدستوريّة".

واشار إلى مصادقة المحكمة الاتحادية العليا على النتائج النهائيّة لانتخابات مجلس النواب العراقي لعام 2021، وأصدرت قرارها بدستورية الجلسة الأولى للبرلمان العراقيّ، التي انعقدت في 9 كانون الأول 2022، التي أفضت إلى انتخاب رئيس مجلس النواب ونائبيه.

وتطرق الوزير بحسب البيان إلى علاقات العراق مع دول الجوار وكذلك دول الخليج العربيَّة، وأكّد أنّ "سياسة العراق الحاليّة مبنيّة على مبدأ الحوار، والتواصُل، وبناء علاقات جيّدة ومُتوازنة لحلّ المشاكل العالقة، والابتعاد عن استعمال القوة؛ لأنّه يُعقّد الحلول ويهدد الأمن الإقليميّ".

من جانبه قدم الأمين العامّ للأمم المتحدة تهانيه للعراق، حيث قال "نبارك لكم تبنـِّي مجلس الأمن القرار المرقم (2621) في 22 شباط 2022 والتصويت على القرار بالإجماع".

وأكّد أنطونيو غوتيريش "أننا مُلتزمون بالدعم الكامل للعراق، ونثمن عالياً دوره في بناء الجسور بين الدول الإقليميّة المحيطة به وجمع الأضداد على طاولة واحدة كما فعله في مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة"، وتمنى أنَّ "تستمر الحكومة العراقيَّة في هذه السياسة الخارجيَّة المثمرة وخلق أجواء الحوار بين الدول، و ليمارس العراق هذا الدور المحوري في المنطقة".

وفي ختام اللقاء أعرب الأمين العام للأمم المتحدة عن رغبته الشديدة لزيارة العراق.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top