الحزب الديمقراطي يرد على بيان (تنسيقية المقاومة)

الحزب الديمقراطي يرد على بيان (تنسيقية المقاومة)

أربيل / المدى

ردَّ عرفات، كرم القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني، اليوم الاثنين، على بيان "الهيئة التنسيقية للمقاومة"، قائلاً إن مشروعها الطائفي باء بالفشل.  

وكتب كرم في تدوينة تابعها (المدى)، أن "اتهام الهيئة التنسيقية لما يسمى بالمقاومة كوردستان بتهم كاذبة تغطية على فشل مشروعها الطائفي المَقيت، ولقد أدركت الشعوب العراقية الواعية أن هذه المقاومة مجرد وسيلة لخداع السذج لخدمة مشروع خارجي، فالمقاومة الحقيقية هي رفض تدخلات الخارج، وخدمة المواطن وتطوير البلد ثقافياً وحضارياً". 

وكان بيان "الهيئة التنسيقية للمقاومة" جاء فيه: "في خضم المواقف المتشنجة تجاه سير العملية السياسية في العراق، والتي ألقت بظلالها على الوضع الاقتصادي والاجتماعي للبلد، في وسط هذه الأزمة التي زادت من معاناة شعبنا الأبي، رصدنا عمليات تدريب لمجاميع مسلحة في إقليم كردستان ، فضلا عن تحركات مشبوهة من أدوات داخلية لعملاء الخارج، هدفها إشاعة الفوضى، والاضطراب، والتخريب، وتمزيق وحدة الشعب العراقي، والنسيج المجتمعي، ببصمات صهيونية واضحة". 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top