حسن كمال مُطمئنّ لمستوى ناشئيه

حسن كمال مُطمئنّ لمستوى ناشئيه

 بغداد / المدى

برغم خسارة منتخب الناشئين أولى مبارياته الوديّة أمام منتخب شباب محافظة النجف بهدفين مقابل هدف واحد في المباراة التي أقيمت أمس الأول الثلاثاء في ملعب النجف الدولي ضمن تحضيراته لبطولة غرب آسيا، إلا أن مدربه حسن كمال أعلن عن اطمئنانه التام لمستوى اللاعبين.

وقال كمال "أن لاعبينا قدّموا مباراة جيّدة برغم أنها الأولى للمنتخب بعد انقطاع دام ستة أشهر، وبعض اللاعبين خاضوا مباراتهم الأولى معنا بعد أن تمّت إضافتهم في الاختبارات".

وبيّن :"سيطر لاعبونا بشكل تام على اللعب في الشوط الثاني، وجارينا النجف برغم الفارق البدني بين لاعبينا بالأعمار والبناء الجسماني، والأهداف التي دخلت مرمانا جاءت من ركلتي جزاء، أي من أخطاء فرديّة، وبغضّ النظر عن النتيجة فأداء فريقنا كان ممتازاً في الشوط الثاني".

وأشار إلى أن "الملاك الفني زجَّ بأكثر عدد من اللاعبين، ومنحهم فرصة المشاركة، وسيلعبون مباراة أخرى نهاية الأسبوع من المؤمّل أن تكون أمام فريق الكوت، ونسعى كذلك لتأمين مباريات قوية في الأسبوع المقبل".

وأوضح :"نأمل أن يكتمل التحضير بمعسكر خارجي نخوض فيه ثلاث مباريات ودية على مستوى عالٍ لرفع جاهزية الفريق قبل الشروع في بطولة غرب آسيا التي ستقام في العشرين من شهر حزيران المُقبل في الأردن".

وعن حظوظ الناشئين في تصفيات بطولة آسيا دون سن ١٧عاماً، قال :"أقيمت قرعة التصفيات أمس الأول الثلاثاء في العاصمة الماليزية كوالالمبور، وأوقعت منتخبنا في المجموعة الثالثة إلى جانب قطر الذي سيواجهه يوم 1 تشرين الاول المقبل، ومع لبنان يوم 5 منه، والبحرين يوم 7، ويختتم لقاءاته أمام منتخب عُمان (مضيّف التصفيات) يوم 9 الشهر ذاته، ونعدها مجموعة متوازنة، وبإمكاننا التأهّل عنها في حال تهيئة برنامج استعدادي من قبل الاتحاد يلبّي طموحنا من جميع الأوجه".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top