سـعـي لـغـلـق آخـر 28 مـخـيـمـاً للـنـازحـيـن

سـعـي لـغـلـق آخـر 28 مـخـيـمـاً للـنـازحـيـن

 بغداد/ المدى

أفادت وزارة الهجرة والمهجرين، بوجود 34 ألف عائلة ما زالت نازحة في العراق، مؤكدة اغلاق اغلب المخيمات ولم يبق سوى 28 مخيماً أغلبها في إقليم كردستان.

وقال وكيل الوزارة كريم النوري في حديث تلفزيوني تابعته (المدى)، إن "العراق قطع شوطاً كبيراً في إعادة أغلب النازحين إلى ديارهم بشكل طوعي رغم بعض المشكلات".

وأضاف النوري، أن "الحكومة اغلقت أغلب مخيمات النازحين، ولم يتبق إلا 28 مخيماً، بعد أن كانت أكثر من 170 مخيماً".

وأشار، إلى أن "26 من المخيمات المتبقية في إقليم كردستان، موزعة بواقع 16 مخيماً في دهوك و6 مخيمات في أربيل و4 مخيمات في السليمانية".

وشدد النوري، على أن "العدد الكلي للنازحين يبلغ حالياً 34 ألف عائلة أغلبهم من قضاء سنجار بعد أن كان العدد هو 850 ألف عائلة في عام 2014".

وأكد، أن "العراق استطاع إدارة ملف النزوح بشكل ناجح بشهادة دولية، رغم بعض التحديات لكن هذا لا يمنعنا أن الوصول إلى هذه النتائج".

وتحدث النوري، عن "موانع تحد من وصول المواطنين إلى ديارهم تتعلق بالبيوت والوضع الأمني والمشكلات العشائرية".

ويواصل، أن "البعض القليل من النازحين يرغب بالبقاء لعدم وجود عمل، أو أنه استقر في المخيمات وفقاً لوضعه الحالي".

ومضى النوري، إلى أن "استمرار وجود عائلات نازحة في الوقت الحالي أمر غير صحيح، وقرارنا إنهاء هذه الازمة ولا يمكن بقاء النزوح إلى الابد".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top