بريطانيا تسجل رقماً قياسياً لـ مصاصي الدماء

بريطانيا تسجل رقماً قياسياً لـ مصاصي الدماء

سُجل في مدينة ويتبي في شمال شرقي بريطانيا، رقم قياسي عالمي جديد لعدد الأشخاص المتنكرين بأزياء مصاصي الدماء، بعد 125 عاماً على نشر رواية "دراكولا" المستوحاة من هذه المدينة الصغيرة. وجاء في تغريدة نشرتها على شبكة "تويتر" منظمة "إنغليش هيريتدج" التي تدير موقع "ويتبي آبي" المهدم حالياً والذي عقد فيه التجمع، "لقد حطمنا قبل قليل الرقم القياسي المسجل في موسوعة لأكبر تجمع للأشخاص الذين يرتدون زي مصاصي الدماء، مع 1369 مصاص دماء". وارتدى الحاضرون أحذية ومعاطف وسراويل أو فساتين سوداء، ووضعوا أنياباً على أسنانهم العلوية. وكان الرقم القياسي السابق يبلغ 1039 مصاص دماء وقد سجل في دوسويل بولاية فيرجينيا الأميركية. ونُشرت رواية "دراكولا" للكاتب الإيرلندي برام ستوكر للمرة الأولى عام 1897، وتناولت قصة هذا الكونت المتعطش للدماء، واقتبست منها لاحقاً أعمال كثيرة بينها أفلام سينمائية.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top