كتلة نيابية تلوح باستجواب وزيري الكهرباء والنفط

كتلة نيابية تلوح باستجواب وزيري الكهرباء والنفط

بغداد / المدى

حذر رئيس كتلة بدر النيابية مهدي تقي آمرلي، من المضي في إجراءات استجواب وزيري النفط والكهرباء نتيجة افتعالهما أزمة الكهرباء والوقود في العديد من المحافظات العراقية.

وقال آمرلي في بيان تلقته (المدى)، أن "وزارتي الكهرباء والنفط يفتعلان أزمة مقصودة خلال هذه الفترة من خلال تقليص حصة الوقود، ما تسبب في أزمة خانقة بالعديد من المحافظات خصوصا كركوك وصلاح الدين وبغداد وذي قار التي تعاني الآن من نقص حاد في مادة البنزين"، مشددا على أن "تلك التصرفات هي محاولة مقصودة لإشعال الشارع".

وأضاف آمرلي أن "كتلة بدر لن تقف مكتوفة الأيدي أو متفرجة، وسنقوم باستجوابهما حتى لو استوجب الأمر أن تصل الإجراءات الى الإقالة الفورية والمحاسبة كونهما مقصرين في أداء عمل وزاراتهما"، لافتا الى أن "مادة البنزين تجاوز سعر اللتر الواحد منها أكثر من ألف و500 دينار في محافظة كركوك وهذا ظلم واضح بحق أبناء الشعب العراقي".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top