علماء يكتشفون أكبر أنواع البكتيريا على الارض

علماء يكتشفون أكبر أنواع البكتيريا على الارض

متابعة/ المدى

اكتشف علماء ما اعتبروه أكبر بكتيريا معروفة في العالم من حيث الحجم، لدرجة أنه يمكن رؤيتها بالعين المجردة، وهو اكتشاف سيعيد تعريف خصائص البكتيريا.

 

وقال جان ماري فولاند، عالِم الأحياء البحرية والمؤلف المشارك للورقة البحثية التي أعلنت عن الاكتشاف، الخميس، في مجلة "ساينس"، إن الخيوط البيضاء الرقيقة، التي تقارب حجم رمش عين الإنسان، هي "أكبر بكتيريا معروفة حتى الآن"، وفق ما أوردت وكالة "أسوشيتد برس".

والبكتيريا أقدم أشكال الحياة على الأرض، وغالبيتها مجهرية الحجم، لكن البكتيريا المكتشفة حديثا من الضخامة بحيث يمكن رؤيتها بالعين المجردة.

واكتشفت البكتيريا الجديدة، التي أطلق عليها اسم "ثيومارغريتا ماجنيفيكا"، ويعني "لؤلؤة الكبريت الرائعة"، في مستنقعات المانغروف الضحلة بمنطقة البحر الكاريبي، وفق "رويترز".

والغريب في هذه البكتيريا ليس حجمها الكبير فقط (يصل طولها إلى 2 سنتيمتر وهو رقم ضخم لكائنات دقيقة)، بل أيضا بنيتها الداخلية تختلف عن أي بكتيريا أخرى.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top