امتداد: المستقلون أصبحوا هدفاً للسلاح المنفلت

امتداد: المستقلون أصبحوا هدفاً للسلاح المنفلت

 بغداد/ المدى

ذكرت حركة امتداد ان القوى المستقلة والمنبثقة عن تشرين أصبحت اليوم هدفاً للسلاح المنفلت، وقال النائب عن الكتلة حيدر السلامي، إن «ما تعرض له مكتبي ومكتب حركة امتداد في الحلة من هجوم أمس الأول هو محاولة يائسة من جهات جبانة غير قادرة على مواجهة الحقيقة».

وأضاف السلامي، أن «تلك المحاولات تأتي لإيقاف جهودنا في تحقيق التغيير لابناء الشعب العراقي»، موضحاً ان «الكثير من الجهات لا تريد لحركة امتداد والجهات المستقلة التي تعمل بروح وطنية خالصة أن يستمر عملها».وأشار، إلى أن «الهجوم يحمل رسالة من اعتداءات بقنابل المولوتوف في محاولة لحرق المكتب سوف تزيدنا اصراراً على مواصلة عملنا».

ومضى السلامي، إلى أن «نواب حركة امتداد والمستقلين يعرفون جيداً بأنهم سيكونون هدفاً للسلاح المنفلت».

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top