خطيب الجمعة الموحدة: نعلن تضامننا مع الصدر بالدعوة لحل البرلمان

خطيب الجمعة الموحدة: نعلن تضامننا مع الصدر بالدعوة لحل البرلمان

بغداد / المدى

هاجم خطيب صلاة الجمعة في ساحة الاحتفالات بالمنطقة الخضراء، مهند الموسوي، الطبقة السياسية، فيما اتهم "الأحزاب التبعية للخارج" بإيصال العراق الى حافة الفساد. 

حمل تطبيق المدى:

https://almadapaper.net/app.html

للاشتراك في قناة تلغرام:

https://t.me/almadatelegram 

وذكر الموسوي خلال خطبة الجمعة، وتابعته (المدى)، أن "الأحزاب التبعية للخارج هي من أوصلت العراق إلى حافة الفساد والفقر"، موضحاً أن "تفشي المخدرات نتاج الأحزاب المتسلطة". 

وأضاف "وصلنا إلى نتائج مخجلة وصلت لحد انعدام الثقة بين الطبقة السياسية والشعب"، مبيناً أن "من لم ينصر الإصلاح سيكون عرضة للمليشيات والخطف والتهريب والتطبيع والقتل". 

وأشار إلى أن "العراق أصبح من أوائل الدول في الفساد في ظل الحكومات المتعاقبة"، مؤكداً أن "مشروعنا الإصلاحي سيبقى". 

وحيّا الموسوي "العشائر الأبية والقوات الأمنية والحشد الشعبي (العراقي) والأخوة من أبناء الشعب المنتفض"، معلناً "التضامن مع السيد الصدر بالدعوة لحل البرلمان وإجراء انتخابات مبكرة". 

وبين أن "حركات الإصلاح تتطلب تحرك المجتمعات والشعوب"، لافتاً إلى أن "بعض الثورات لم يكتب لها النجاح بسبب وقوف المجتمع وقفة المتفرج ..أو الوقوف على التل كما يعبرون". 

وتابع الموسوي أن "الجميع معني اليوم بالمشاركة مع المنتفضين وليس السكوت وعدم المناصرة لتسجيل موقف تاريخي للتخلص من الفساد". 

وأكد أن "حكومات التوافق تسببت بخسائر الكثير للأموال ونقص الخدمات "، مضيفاً أن "المجتمع الساكت عن الفساد هو مجتمع فرعوني يصنع الطغاة". 

 

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top