بعد خسائر ميدانية.. روسيا “لا ترفض” المفاوضات مع أوكرانيا

بعد خسائر ميدانية.. روسيا “لا ترفض” المفاوضات مع أوكرانيا

 متابعة المدى

أعلنت القيادة الروسية أنها لا ترفض إجراء مفاوضات مع كييف، وذلك بعد وقت قصير من الهزيمة الصعبة التي تكبدتها القوات الروسية في أوكرانيا.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف امس الأحد للتلفزيون الحكومي: “روسيا لا ترفض المفاوضات مع أوكرانيا، ولكن كلما تم تأجيل العملية لمدة أطول، زادت صعوبة التوصل لاتفاق”.

يشار إلى أن المفاوضات التي بدأت بعد وقت قصير من بدء الهجوم الروسي ضد أوكرانيا، تم تعليقها منذ أشهر.

وبشكل رسمي تحمّل موسكو كييف مسؤولية وقف المفاوضات. ولكن روسيا تضع في الوقت ذاته شروطا صارمة من أجل السلام، وهي ألا تستغني أوكرانيا فقط عن الانضمام لحلف شمال الأطلسي «ناتو»، ولكن أن توافق أيضاً على التخلي عن أجزاء كبيرة من الأراضي، حيث طلبت موسكو التنازل عن منطقتي دونيتسك ولوهانسك.

وبرر لافروف أكثر من مرة في التلفزيون الإجراء الروسي، وتحدث عن حالة مواجهة مع الغرب بأكمله. وأوضح أن الغرب يحاول الحفاظ على سيادته تحت كل الظروف. وصرح لافروف بأن البشرية تتجه نحو نظام عالمي أكثر عدالة يضم مراكز قوة متعددة الأقطاب.

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top