واشنطن تعلن عن إجراءات لتسهيل ربط الإيرانيين بالإنترنت

واشنطن تعلن عن إجراءات لتسهيل ربط الإيرانيين بالإنترنت

متابعة/ المدى

أعلنت الخزانة الأمريكية تخفيف قيود تصدير التكنولوجيا إلى إيران، بما يتيح تحسين خدمات الإنترنت التي قيدتها الحكومة الإيرانية في البلاد على خلفية الاحتجاجات.

وقال نائب وزير الخزانة الأمريكية والي أدييمو في بيان، إن الإجراء الجديد سيسمح لشركات التكنولوجيا "بتوسيع نطاق خدمات الإنترنت المتاحة للإيرانيين".

وكان الملياردير إيلون ماسك قد أعلن أن شركته "سبايس إكس" ستتقدّم بطلب للحصول على إعفاء من العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران في مسعى لتوفير خدمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية في هذا البلاد.

وأضاف البيان أن الولايات المتحدة تتخذ إجراءات لدعم التدفق الحر للمعلومات والوصول إليها من طرف الشعب الإيراني، وستسمح الإجراءات المحدثة لشركات التكنولوجيا بتزويد الإيرانيين بمزيد من الخيارات من المنصات والخدمات الخارجية الآمنة.

وبحسب البيان، توفر هذه الإجراءات تسهيلات إضافية للخدمات التي تدعم أدوات الاتصال لمساعدة الإيرانيين العاديين في مقاومة الرقابة على الإنترنت وأدوات المراقبة.

وتشمل الإجراءات تسهيل خدمات الوصول إلى منصات الوسائط الاجتماعية، ومنصات التعاون، ومؤتمرات الفيديو، فضلا عن تسهيل الوصول إلى الأدوات التي تتضمن وظائف الاتصال مثل الخرائط عبر الإنترنت والألعاب الإلكترونية ومنصات التعلم الإلكتروني والترجمة الآلية وغيرها.

وتتضمن هذه الإجراءات كذلك، ترخيص برامج مكافحة الفيروسات والبرامج الضارة وبرامج مكافحة التتبع لأنظمة تشغيل الأجهزة المحمولة والبرامج ذات الصلة وأدوات مكافحة الرقابة، بالإضافة إلى برامج الشبكات الافتراضية الخاصة (VPN) والبرامج ذات الصلة. 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top