الموارد: الخزين المائي ما يزال حرجاً ونعول على موجات الامطار

الموارد: الخزين المائي ما يزال حرجاً ونعول على موجات الامطار

المدى/ بغداد

أكدت وزارة الموارد المائية، أن خزين العراق المائي، مايزال حرجا ومتدنيا حتى الآن في ظل الحقائق والمؤشرات المتوفرة.

وقال مدير عام الهيئة العامة لتشغيل مشاريع الـري والبزل في الــوزارة أحمد كاظم عبد الله في تصريح ورد لـ(المدى)، إن "الخزين المائي في السدود والخزانات، ما زال متدنيا وحرجا"، مبيناً أن "الــوزارة تعول على موجات الأمطار المتوقع هطولها خلال الأشهر المقبلة القليلة المتبقية، لتعزيز الخزين".
 
وبين أن "هطول الثلوج شمال العراق، لم تتجاوز كمياته حتى الآن الـ 25 بالمئة مقارنة بما هطل للمدة ذاتها من العام الماضي، مشيرا إلى وجود مؤشرات بحدوث أمطار وموجة فيضان شمال العراق في الـ 28 من الشهر الحالي وتحديداً شمال نينوى وصلاح الدين وكركوك ستكون لها أهمية كبيرة في زيــادة الخزين المائي لسدي الموصل وحديثة، لمواجهة الاحتياجات المائية للموسم الصيفي المقبل".
 
وكشف عن أنه "تمت الاستفادة من الأمطار الهاطلة بالمنطقتين الوسطى والجنوبية، في إنعاش الأهـوار، وتأمين الحصص المائية لمحصولي الحنطة والشعير، موضحاً أن الــوزارة وضعت خططاً لتأمين الرية الثالثة لمحصول الحنطة بعد هطول الأمطار خلال الشهر المقبل، وفي حال عدم هطول الأمطار سيتم استخدام الخزين المائي للسدود".

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top