الاحتلال الإسرائيلي يوسع توغله في رفح الفلسطينية ويكثف قصفه على جباليا

الاحتلال الإسرائيلي يوسع توغله في رفح الفلسطينية ويكثف قصفه على جباليا

متابعة / المدى

وسع الاحتلال الإسرائيلي، امس الاثنين ، توغله في مدينة «رفح» جنوبي قطاع غزة، مع قصف مكثف من قبل طائرات ومدفعية الاحتلال على المدينة التي شهدت خلال أسبوع تهجير نحو 350 ألفا، حسب إحصاءات وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين .

وفي شمالي القطاع، كثف جيش الاحتلال هجماته المدفعية والجوية على مخيم وبلدة جباليا، ما أدى إلى استشهاد وإصابة عشرات الأشخاص، وعجز طواقم الإسعاف والدفاع المدني والإنقاذ عن الوصول إلى المنازل المُستهدفة نظرا لكثافة القصف .

وقالت مصادر طبية، إن عددا من الشهداء والإصابات وصلوا إلى مستشفى كمال عدوان جراء قصف الاحتلال على الشارع العام في بيت لاهيا.

وركزت الطائرات الحربية غاراتها العنيفة على أحياء البرازيل والسلام والتنور والشوكة شرقي ووسط رفح، بينما أطلقت طائرات «الكواد كابتر» المسيرة نيرانها بشكل كثيف في المناطق الشرقية للمدينة.

ولليوم الثالث على التوالي، تواصل القصف الإسرائيلي المدفعي والجوي على مخيم وبلدة جباليا، ما أدى إلى تدمير عشرات المنازل وتهجير آلاف الأشخاص من المخيم إلى مناطق غرب مدينة غزة.

وهجرت قوات الاحتلال المتوغلة في مخيم جباليا مئات النازحين من مراكز إيواء بالمخيم غربي مدينة غزة.

وقالت مصادر طبية في مستشفى «كمال عدوان» في بلدة بيت لاهيا شمالي القطاع، إن جيش الاحتلال استهدف سيارات إسعاف كانت تتحرك لنقل مُصابين في مخيم «جباليا».

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top