بارزاني يبحث مع مساعد وزير الخارجية الأمريكي استئناف تصدير نفط كردستان

بارزاني يبحث مع مساعد وزير الخارجية الأمريكي استئناف تصدير نفط كردستان

بغداد/ المدى

بحث رئيس حكومة اقليم كردستان، اليوم الخميس، مع مساعد وزير الخارجية الامريكي لشؤون الطاقة جيفري بايت ، اهمية استئناف تصدير نفط اقليم كردستان، وتبادل الجانبان الآراء بشأن تطوير قطاع الطاقة وفرص الاستفادة من الطاقة النظيفة ومشاريع مشتركة من اجل تحسين اوضاع الكهرباء في العراق واقليم كردستان.

وجاء في بيان لرئاسة حكومة الاقليم تلقته (المدى)، ان رئيس الحكومة مسرور بارزاني استقبل مساعد وزير الخارجية الامريكي لشؤون الطاقة جيفري بايت بحضور السفيرة الأمريكية لدى العراق إلينا رومانوسكي، لافتا الى ان الجانبين تبادلا وجهات النظر حول تطوير قطاع الطاقة وفرص استخدام الطاقة النظيفة والمتجددة وخطط ومشاريع تحسين وضع الكهرباء في العراق وإقليم كردستان.

واشار البيان الى أن الجانبين كانا متفقين على أهمية استئناف صادرات النفط من إقليم كردستان التي كلف تعليقها العراق مليارات الدولارات.

 ونوه البيان إلى انه بعد اللقاء، قام رئيس الحكومة ومساعد وزير الخارجية الأمريكي بزيارة محطة ماس غلوبال للطاقة في بيرداود ومحطة توليد الكهرباء وحقول خورمالة التابعة لمجموعة كار في محافظة أربيل وزارا أقسام المحطتين.

وأكد الجانبان في مؤتمر صحفي، بحسب البيان نفسه، أهمية تعزيز قطاع الطاقة في العراق وإقليم كوردستان، وخاصة استخدام الطاقة النظيفة ومراعاة حماية البيئة والحد من تلوث الهواء.

واشار البيان الى ان مسرور بارزاني عبر عن سروره بسماع أن الولايات المتحدة تولي أهمية لتطوير قطاع الطاقة في العراق وإقليم كردستان وتدعم العراق وإقليم كوردستان حتى يتمكنا من تحقيق خطوات وتقدم أفضل في هذه القطاعات.

من جهته؛ أعلن مساعد وزير الخارجية الأمريكي، بحسب البيان، عن دعم بلاده لكردستان قوية ومتطورة في اطار عراق اتحادي، معربا عن غبطته بمشاهدة تقدم صناعة الطاقة في المنطقة ضمن مستوى المعايير الدولية، "عندما ارى هذا المشهد اتذكر الكثير من مناطق إنتاج النفط في أمريكا وهذا المكان يعد (اوكلاهوما) مصغرة".

 

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top