مدير شرطة ديالى: لا مكان للقاعدة و(الدولة الاسلامية )

مدير شرطة ديالى: لا مكان للقاعدة و(الدولة الاسلامية )

ديالى / المدى توعد المدير العام لشرطة محافظة ديالى عبد الحسين علي الشمري ما يسمى بـ «وزارة ولاية ديالى في حكومة العراق الإسلامية»، مؤكدا ان مصيرها لن يكون بأحسن حال من وزاراتها السابقة، مبينا أن زمن القاعدة انتهى ولا دولة لهم في ديالى. وقال الشمري بحسب وكالة ( اكانيوز) تعليقا على اعلان تنظيم القاعدة باعلان «تشكيلة وزارية جديدة في ولاية ديالى»: ان «مصير قتلة القاعدة (في اشارة منه الى الوزراء المعلنين) لن يكون بأي حال من الاحوال احسن من مصير من سبقهم ، مشيرا  الى ان «4  من وزرائها قتلوا على ايدي قوات الشرطة وجرى اعتقال 11 آخرين منهم، سواء في عمليات بشائر الخير او من خلال واجبات الشرطة اليومية».

واردف الشمري ان «زمن تنظيم القاعدة وامكانية اعلان وزارة او تأسيس موطئ قدم في المحافظة  قد انتهى، وان القوات الامنية الحالية ليست تلك التي كانت في عام 2005، وحتى الظروف السياسية الحالية لا تسمح بما كان مسموحا حينذاك».  وكانت ما يسمى بـدولة العراق الأسلامية قد اعلنت في بيان لها على الأنترنت اخيرا، تشكيل حكومة اسلامية في محافظة ديالى تتألف من 9 وزراء .

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top