يوفنتوس يهدر فرصة اعتلاء صدارة الدوري الإيطالي

يوفنتوس يهدر فرصة اعتلاء صدارة الدوري الإيطالي

روما/ وكالات أهدر فريق يوفنتوس فرصة اعتلاء صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم بعدما انتزع منه ضيفه بولونيا تعادلا عصيبا 1/1 في اللحظات الأخيرة بتوقيع البرازيلي المخضرم مارتينز بولازن اديلتون في المرحلة السادسة من المسابقة.

ويحتل يوفنتوس المركز الثاني في ترتيب الدوري المحلي بفارق نقطة واحدة خلف سامبدوريا صاحب الصدارة برصيد 15 نقطة بعدما تغلب على حامل اللقب إنتر ميلان بهدف نظيف الذي شهد فوز فيورنتينا على ليفورنو بهدف نظيف أيضا ليقتسم المركز الثالث مع إنتر برصيد 13 نقطة. وواصل فريق ميلان نتائجه المخيبة للآمال ليسير على نفس خطى يوفنتوس وإنتر ميلان بعد أن تعادل سلبيا أمس مع ضيفه باري ليرفع رصيده إلى ثماني نقاط في المركز الحادي عشر. وفي استاديو اوليمبيكو سيطر يوفنتوس على مجريات اللعب منذ البداية وشكل البرازيلي اماوري والفرنسي ديفيد تريزيجيه خطورة كبيرة على مرمى حارس بولونيا ايميليانو فيفيانو. ولكن الحظ لم يسعف فيفيانو في الدقيقة 24 عندما لم يتمكن من التصدي لمحاولة المدافع المخضرم جوناثان زيبينا لتصل الكرة إلى تريزيجيه الذي لم يجد أي صعوبة في افتتاح التسجيل لأصحاب الأرض. وارتبك أداء يوفنتوس في الشوط الثاني وافتقد الفريق الدقة في التمريرات وعانى كثيرا من الهجمات المرتدة التي نفذها الفريق الضيف باتقان تام. وكان بإمكان ماورو كامورانيزي أن يؤمن الفوز ليوفنتوس قبل ثماني دقائق على نهاية المباراة ولكن القائم كان له بالمرصاد قبل أن يدفع أصحاب الأرض الثمن غاليا عندما حقق اديلتون التعادل لبولونيا في الوقت بدل الضائع.

اترك تعليقك

تغيير رمز التحقق

Top